أرشيف دنيا

الاتحاد

علماء يجدون أدلة أخرى على وجود خلايا جذعية سرطانية

لندن (د ب أ)- عثرت ثلاثة فرق بحثية على دلائل جديدة على وجود خلايا جذعية سرطانية مسببة للأورام الخبيثة، وذلك خلال إجرائهم تجارب على الفئران. وتتسبب مثل هذه الخلايا في عودة ورم المخ بعد علاجه بوسائل مضادة للسرطان. ويرى العلماء أن نتائج دراستهم تعد دليلاً على أنه من الممكن أن يكون هناك وجود لخلايا جذعية سرطانية.
وتجدُر الإشارة إلى أن الأطباء كثيراً ما يواجهون انتكاسة مرضاهم بعد علاجهم من الإصابة بالسرطان، ما دفع الأطباء للتكهن بأن السبب وراء هذه الانتكاسات هو وجود خلايا جذعية سرطانية يُرجح أنها قادرة على النجاة من العلاج الكيماوي والعلاج بالأشعة والاستمرار في جسم المريض، ثم معاودة نشاطها لأسباب لم يعرفها العلماء إلى الآن، وذلك حسب النظرية المتداولة حالياً بين العلماء الذين يحاولون تطوير أدوية مضادة لهذه الخلايا. وأوضح مارتين سبريك من معهد “إتش إي ستيم” في مركز أبحاث السرطان في مدينة هايدلبرج الألمانية أن “الجديد في هذه الدراسات هو أنها تناولت الأورام التي نشأت بسبب تغير جيني في الفئران ذات النظام المناعي السليم”.

اقرأ أيضا