الاتحاد

الاقتصادي

دبي تستضيف مؤتمر الشرق الأوسط لتأمين أعمال الطاقة الثلاثاء المقبل


دبي- 'الاتحاد': تستضيف دبي مؤتمر الشرق الأوسط الثامن لتأمين أعمال الطاقة الذي سينعقد يومي 19 و20 إبريل الجاري· ويناقش المؤتمر، الذي يشارك فيه مسؤولون كبار من قطاع التأمين وإدارة المخاطر، مواضيع تهم قطاع تأمين أعمال الطاقة، وتحديداً موضوع التحولات والتقلبات الكبيرة التي يشهدها العالم في الوقت الراهن على الصعيدين السياسي والاقتصادي والتي تؤثر كثيراً على إمدادات الطاقة·
ويشارك في المؤتمر الذي ينظم تحت شعار 'ضمان الإمدادات في عالم متقلب'، نخبة من أبرز الخبراء والمسؤولين من كبرى الشركات الإقليمية والعالمية العاملة في مجال الطاقة والبتروكيماويات بالإضافة إلى مدراء تنفيذيين من 'إيون للطاقة'، التي تنظم المؤتمر· ويناقش المؤتمر جملة من المواضيع والقضايا ذات الصلة بقطاع الطاقة على المستويين العالمي والإقليمي·
ويلقي الدكتور عمر بن سليمان، المدير العام لمركز دبي المالي العالمي، كلمة المؤتمر الافتتاحية كما يلقي عبداللطيف الريس، رئيس مجلس إدارة إيون الشرق الأوسط، كلمة يستعرض من خلالها الأحوال والمعطيات الإقليمية· ويتحدت دينيس ماهوني، رئيس مجلس الإدارة والمسؤول التنفيذي في شركة 'إيون' المحدودة، عن الاتجاهات في قطاع التأمين وإعادة التأمين على الطاقة في حين سيتناول تيم فيلينغهام، رئيس 'إيون للطاقة' أحوال سوق الطاقة في عام 2004 والتطورات المتوقعة لعام 2005 بينما تتركز كلمة إدمند سليفان، مدير التحرير في مجلة 'ميدل إيست إيكونوميك دايجست'، حول التوقعات المستقبلية للمنطقة حتى عام ·2010
وتشمل مواضيع المؤتمر تمييز المخاطر واستراتيجيات إدارة المخاطر من منظور شركات البترول والتأمين· وتضم قائمة المتحدثين عبد الرحمن جواهري، مدير عام شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات في البحرين، والدكتور تامر سقا، المسؤول الأول عن المخاطر في شركة Sabanci Holdings في تركيا، وديفيد أندرسون من شل للغاز والطاقة في منطقة الشرق الأوسط، وبسام حسين، مدير عام شركة الدوحة للتأمين، وريتشارد وليامز، رئيس الاكتتاب في مخاطر تأمين الأعمال الهندسية في شركة Swiss Re، وجيمس بول، الرئيس والاستشاري الأول لاستراتيجيات الغاز في شركة Gas Strategies Consulting Ltd.وستُخصص جلسة في ختام المؤتمر لطرح الأسئلة والإجابة عليها يليها كلمة يلقيها روبرت ناودي، الاستشاري في 'إيون'، يطرح فيها آراءه وأفكاره حول قطاع التأمين في منطقة الشرق الأوسط طوال الأربعين سنة الماضية·
وقال لطيف الريس، رئيس 'إيون' في منطقة الشرق الأوسط: 'تختزن المنطقة العربية حوالي 65 في المائة من احتياطات البترول العالمية ولا يمكننا أن ننكر أن العالم بات اليوم سريع التغير والتقلب بحيث لم يعد بإمكاننا التنبؤ بالمستقبل سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي أو حتى في مجال القضايا والاتجاهات البيئية· وقد تنامت أهمية مؤتمرنا في ظل كل هذه المستجدات إذ أصبح يشكل منبراً قيماً ومفيداً لمناقشة ولاستعراض الاتجاهات السائدة في مجال الطاقة ومجال التأمين وإدارة المخاطر· ومؤتمر كهذا يشارك فيه كبار وأبرز الخبراء في مجالاتهم، هو بمثابة فرصة لتبادل المعرفة وللاطلاع على أفضل الممارسات حتى نكون مستعدين بشكل أفضل لمواجهة التحديات التي تنتظرنا في المستقبل'·

اقرأ أيضا

40.5 مليار درهم قيمة مشروع تنفذه "إعمار" في بكين