الاتحاد نت

الاتحاد

تدنيس مسجد في فرنسا برؤوس خنازير

تفاجأ مصلون فجر أمس أمام مسجد في مدينة مونتوبان بجنوب غرب فرنسا، بوجود رؤس خنازير تم وضعها عند مدخل المسجد، طبقاً لما ذكرته السلطات البلدية.

وأكد عدد من الشهود أن المصلين وجدوا هذا المشهد أمامهم لدى وصولهم لأداء صلاة الفجر في المسجد، وهو منزل لا يختلف عن باقي منازل الحي، ولا يوجد عليه ما يميزه كمكان عبادة.

وقال إمام المسجد الحج محمد: "هذا عمل مشين .. التهجم على الدين ... لا أدري ما الذي يحدث، الناس يفقدون عقولهم وخاصة في رمضان، في الوقت الذي ندعو فيه الى الحوار بين الأديان".

وقالت البلدية في بيان لها أنه "عثر على رأسي خنزيرين على أعمدة بوابة مسجد مونتوبان وأيضا على بقعة كبيرة من الدماء على الأرض". وقال شاهد عيان إن الدماء بدت وكأن أحداً سكبها من دلو.

يذكر أن مدينة مونتوبان قد صدمت بشدة مارس الماضي عندما اقدم الشاب الفرنسي الجزائري الأصل محمد مراح على قتل اثنين من العسكريين في هذه المدينة قبل أن يتوجه الى تولوز حيث قتل جنديا آخر وأربعة يهود بينهم ثلاثة أطفال. وقد قتل مراح على الإثر برصاص الشرطة في 22 من الشهر نفسه.

اقرأ أيضا