الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 9 جنود بأيدي "طالبان" وسط أفغانستان

 عناصر من الشرطة الأفغانية

عناصر من الشرطة الأفغانية

قتل تسعة جنود أفغان بأيدي متسللين من عناصر طالبان في وسط البلاد، وفق ما أعلنت وزارة الدفاع، اليوم السبت، في حين أفاد مسؤول محلي عن سقوط 23 قتيلاً في صفوف قوات الأمن الأفغانية.

وذكرت وزارة الدفاع الأفغانية على تويتر أن العسكريين "استشهدوا بأيدي إرهابيين من طالبان في ولاية غزنة" مساء أمس الجمعة.
وصرح المتحدث باسم الوزارة فواز أمان لفرانس برس أن العسكريين قتلوا بأيدي عناصر من طالبان تسللوا بين الجنود.

وهذه الهجمات التي توصف بأنها "من الداخل" تطرح تهديداً مستمراً في أفغانستان التي تشهد حرباً مستمرة منذ حوالي أربعين عاماً وشهدت مراراً سقوط عسكريين من القوات الدولية والأفغانية.

من جهته أعلن العضو في مجلس ولاية غزنة نصير أحمد فقيري أن 23 عنصراً في ميليشيا موالية للحكومة قتلوا على يد سبعة من طالبان تسللوا إلى وحدتهم.

وأضاف أن العناصر السبعة الذين التحقوا مؤخراً بالوحدة فروا بعد الهجوم، فيما نفى متحدث باسم وزارة الدفاع هذه الحصيلة.

اقرأ أيضاً... مقتل 13 مدنياً في انفجار بأفغانستان

 

اقرأ أيضا

أستراليا: 76 مليون دولار للتعافي من حرائق الغابات