أخيرة

الاتحاد

إسبانيا تعيد ألواحاً سومرية إلى العراق

مدريد (وام)- سلمت الشرطة الإسبانية إلى السفير العراقي لدى مدريد ألواحاً مدوناً عليها بالكتابة المسمارية، يعود عمرها إلى ألفين عام قبل الميلاد، وتم العثور عليها في منطقة “أوروساجريج” في العراق، وتم تحديد مكانها العام الماضي بصالة مزادات في مدريد.
وذكرت الإدارة العامة للشرطة الوطنية الإسبانية أن عناصر من الشرطة القضائية أعادوا القطع الأثرية إلى سفير الجمهورية العراقية لدى مدريد زياد خالد.
وتعود الألواح إلى إحدى الحقب الأكثر ازدهاراً في الحضارة السومرية، وتضم على وجهيها نصوصاً لرسائل كان يحملها رسل، وتقدر قيمتها بـ27 ألف يورو إلا أن قيمتها الفنية والثقافية لا تقدر بثمن.

اقرأ أيضا