الاقتصادي

الاتحاد

أدنوك تتوقع ارتفاع الطلب على وقود إيه بلاس

حوار - هاشم المحمد:

توقع سعادة جمال الظريف مدير عام ادنوك للتوزيع أن تشهد محطات أدنوك ازدحاماً في الأيام الأولى من طرح وقود "E-plus" المنتج الجديد للشركة اعتبارا من يوم الأحد المقبل، وقال الظريف في تصريحات خاصة لـ''الاتحاد'': البنزين الموجود حاليا في السوق المحلية هو ''''95 الخصوصي و ''''98 الممتاز، وتندرج هذه المنتجات بنفس التركيبة تحت أسماء أخرى في شركات توزيع البترول الأخرى، أما المنتج الجديد الذي سيتم طرحه يوم الأحد المقبل فهو ''بنزين ''91 تحت اسم E-plus.
وقال: وضعت الشركة تسويق المنتج الجديد في مقدمة أولوياتها، حيث أطلقت أدنوك للتوزيع حملة إعلامية للتعريف بالمنتج الجديد بدأت في 26 أكتوبر وستستمر لبضعة أشهر، وتشمل بث إعلانات صحافية، ونشر لوحات إعلانية في الشوارع، والتعريف بالمنتج من خلال محطاتنا المنتشرة في انحاء الدولة· وأشار سعادته إلى أن مرحلة الإعداد للحملة تخللها إطلاق العديد من البيانات الصحافية الرامية إلى إشعار المستهلك بقرب طرح المنتج في الأسواق·
إلا أن الاستعدادات التي تم ترتيبها تساعد على تخفيف الازدحام وتوفير المنتج في الأماكن الأكثر استهلاكا من خلال الاستخدام الأمثل لناقلات البترول التابعة للشركة، وأشار إلى هناك احتمال حدوث طلب اكثر من المتوقع بالرغم من أننا خصصنا عددا اكبر من الموظفين وزدنا عدد الناقلات إلا أن الصورة ستتضح أكثر في الأيام الأولى حيث أن الطلب الذي تم التخطيط له بناء على دراسات السوق هو استحواذ المنتج الجديد على ما نسبته 40% من إجمالي مستهلكي البنزين في الإمارة، مقارنة بوقود 95 الذي سيصل إلى ما نسبته 60% من إجمالي المستهلكين، حسب الدراسات التي تم إعدادها مسبقا، وفي حال زيادة الطلب عن المتوقع فانه قد تم إعداد خطط بديلة سيتم تنفيذها لتؤهلنا لتغيير طبيعة العمليات خلال بضعة أيام وفي هذا المقام نتوقع من الجمهور التعاون وتقبل الوضع وخصوصا في الأيام الأولى·
وكانت أدنوك للتوزيع قد أعلنت الأسبوع الماضي طرح الوقود الجديد للأسواق صاحب ذلك حملة إعلامية ضخمة للتعريف بالمنتج في مختلف وسائل الإعلام·
وأضاف مدير عام أدنوك للتوزيع أن مرحلة الإعداد للحملة الإعلامية بدأت من خلال الإعلان عن اسم وشعار الوقود الجديد تحت شعار "E-plus" صديق الجميع بصفته منتجا يساعد المستهلك على التوفير المادي وبصفته صديقا للبيئة وللمركبة في نفس الوقت وكذلك قامت أدنوك للتوزيع بإطلاق موقع إلكتروني لها على شبكة الإنترنت خاص بالوقود الجديد والذي يتناول الإجابة على الكثير من الأسئلة الشائعة حول المنتج الجديد، ويساعد على تحديد نوع البنزين الملائم لكل مركبة، إضافة إلى العديد من المواد التثقيفية في هذا الشأن، وسيتم تحديث هذا الموقع بصفة مستمرة·
وتم التحضير أيضا من خلال مركز التواصل الذي أنشئ مؤخرا في الشركة الذي يُعنى بالتواصل مع الجمهور والإجابة على استفساراتهم والمساعدة في توضيح الأمور المتعلقة بالمنتج وحل أية مشكلة قد تطرأ، وقد بدأت تردنا العديد من الأسئلة ذات صلة بموضوع الوقود الجديد وسعره وملاءمته لمركبات المستهلكين·
وأوضح المدير العام انه لا توجد اختلافات جوهرية بين 91 و95 لأنهما ينتجان من المواد الكيميائية نفسها، ولكن بنسب تركيب مختلفة، والوقود المرتقب هو ,19 E-plus يمتاز بأقل نسبة انبعاث للغازات الضارة من أنواع الوقود الأخرى، كما انه يحتوي على نسبة بنزين وكبريت اقل مما يجعله صديقا للبيئة أكثر من أنواع الوقود الأخرى بالإضافة إلى تكلفته الأقل·
وأشار الظريف إلى أهمية نشر الوعي بين قائدي السيارات لمعرفة جودة الوقود وعلاقتها بأداء السيارة، وقال: قد يظن البعض أنه للحصول على أداء أفضل للسيارة يجب أن تستعمل أوكتان أعلى مثل البنزين خالي الرصاص ،95 والجواب هنا لا، حيث يجب أن تلاحظ أنه إذا كان البنزين المطلوب لسيارتك هو 91 أوكتان، واستعملت بنزينا ذا رقم أوكتان أعلى فليس هناك فائدة منه على الإطلاق فإنه لن يجعل سيارتك تعمل أفضل أو أسرع أو تسير مسافة أكبر أو تكون أكثر نظافة، الأفضل لك أن تتبع دليل سيارتك· وبذلك فان البنزين ذا الاوكتين الأعلى ليس بالتأكيد دليلا على رفع أداء المحرك حيث انه كما ذكرت لن يضيف استخدامه أية فائدة أكثر في الأداء بل انه قد يكون هدرا للمال·
ومن المنتظر أن تطلق أدنوك للتوزيع مطلع الأسبوع المقبل نوعاً جديداً من البنزين لتوفير خيار اقتصادي أفضل لمعظم أصحاب السيارات وسائقيها، وتستند الشركة في طرحها الجديد إلى دراسات تؤكد أن نسبة عالية من السيارات في الدولة مصممة لاستخدام البنزين E-plus" 19، ويأتي توجه أدنوك للتوزيع في إطار مراعاة المصلحة العامة في المجتمع وتخفيف العبء عن كاهل المستهلك بالإضافة إلى اهتمامها بتنمية الموارد البترولية دون الإخلال بالتوازن البيئي، وسيراً في هذا الاتجاه سوف يتم طرح "E-plus" (اوكتين 91) في محطات أدنوك للتوزيع إلى جانب ''خصوصي'' (اوكتين 95) و''ممتاز'' (اوكتين 98)··· ويعد "E-plus" امتدادا لمنتجات أدنوك للتوزيع العالية الجودة والذي يتميز بأدائه الفعال وكفاءته المساوية لأنواع الوقود الأخرى، إلا أنه أقل سعرا بدرهم واحد عن (الممتاز) الذي يباع حالياً بـ6,75 واقل بـ50 فلسا عن الخصوصي الذي يباع حالياً بـ6,25 فلس للجالون في محطات أدنوك ليصبح سعــــــــــــــــر
"E-plus" خمسة دراهم و75 فلسا للجالون، ويأتي طرح النوع الجديد من الوقود لقلة تكلفته على المستهلك، ما يمكّن الكثير من مواطني الدولة والمقيمين فيها من توفير المال نتيجة الحد مما ينفقونه على استهلاك الوقود·

اقرأ أيضا

بتوجيهات محمد بن زايد.. «صندوق خليفة» يمول مشاريع صغيرة في موزمبيق