صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مصرع 19 جندياً بينهم 14 من القوات الأممية بهجوم مسلح في الكونجو

عواصم (وكالات)

لقي 14 جندياً من قوات حفظ السلام حتفهم أمس، بمواجهات في جمهورية الكونجو الديمقراطية، بحسب مسؤول في الأمم المتحدة، بينما قالت بعثة المنظمة الدولية في البلد الأفريقي المضطرب، إن مسلحين يشتبه بانتمائهم لميليشيا، قتلوا 5 جنود كونجوليين، إضافة إلى 14 من قوات حفظ السلام الأممية في هجوم على قاعدة للبعثة شرق الكونجو.
وأعرب أمين عام الأمم المتحدة انطونيو جوتيريس عن «غضبه» إثر الفاجعة، بينما أعلن المتحدث باسمه ستيفان دوجاريك على تويتر، إنه «الاعتداء الأسوأ الذي يتعرض له جنود حفظ السلام في تاريخ المنظمة الحديث»، مشيراً إلى إصابة 53 جندياً آخر من القوات الدولية بالاعتداء. وقالت مصادر عسكرية في الكونجو إن جنود حفظ السلام قتلوا الليلة قبل الماضية، بأيدي متمردين أوغنديين متشددين منضوين ضمن ما يعرف بـ«القوات الديمقراطية الحليفة»، وهي من المجموعات المسلحة المتعددة الناشطة في منطقة كيفو شرق البلاد.
وتقاتل في إقليم شمال كيفو بالكونجو جماعات مسلحة لا تزال تحارب للسيطرة على الريف الغني بالثروة المعدنية، رغم انتهاء حرب واسعة شهدتها البلاد قبل أكثر من 15 عاماً.