الرياضي

الاتحاد

تأجيل ورشة مناقشة لوائح الانضباط إلى الاثنين المقبل

منير رحومة (دبي) - أجلت لجنة الانضباط باتحاد الكرة، برئاسة المستشار سالم بهيان العامري، ورشة العمل المقررة إقامتها اليوم مع ممثلي الأندية لمناقشة لوائح الانضباط المعمول بها والاستماع إلى ملاحظات ومقترحات الأندية إلى الاثنين المقبل، بسبب تعارضها مع موعد المباراة الأخيرة لمنتخبنا الأولمبي في دورة الألعاب الأولمبية بلندن أمام السنغال.
وتقررت إقامة الورشة في التاسعة والنصف من مساء الاثنين المقبل بمقر الاتحاد بدبي، بحضور أعضاء لجنة الانضباط ومسؤولي اتحاد الكرة، لما لهذه الورش من أهمية كبرى في التعرف إلى الصعوبات التي تعترض الفرق في تطبيق لوائح الانضباط والبنود التي تلقى لبساً في الفهم بهدف تفسيرها وتقريبها من الأندية، حرصاً على تطبيق دقيق للوائح في الموسم الجديد. وأوضح المستشار سالم بهيان العامري رئيس اللجنة، أن ورشة العمل المزمعة إقامتها مفيدة جداً في التواصل مع الأندية والاستماع إلى وجهات نظرهم وتلقي ملاحظاتهم بكل حرية، بالإضافة إلى الرد على الاستفسارات بخصوص العقوبات المفروضة بهدف تسهيل مهمتهم في الالتزام باللوائح المعمول بها. وأضاف: لجنة الانضباط مستعدة لتكرار تنظيم هذه الورش، إذا تبين وجود استفسارات كثيرة وملاحظات مهمة من الأندية، بالإضافة إلى استعداد اللجنة أيضاً إلى إعادة صياغة بعض المواد وتعديلها إذا طلبت الأندية ذلك بعد عرضها على اللجنة القانونية ورفعها إلى الجمعية العمومية لاعتمادها.
وشدد العامري على أن الأندية هي الطرف الفاعل في إنجاح اللوائح وتسهيل تطبيقها، لذلك يجب التواصل معها وفتح قنوات حوار تصب في مصلحة اللعبة.
يذكر أن لجنة الانضباط رصدت العديد من الملاحظات خلال الموسم الماضي حول قصور بعض اللوائح، ورفعت توصيات بها إلى اللجنة القانونية لتعديل بعض البنود بناء على الممارسة العملية على أرض الواقع خلال مسابقات الموسم الكروي.
ويتوقع أن تتركز أغلب مداخلات الأندية في ورشة العمل حول محاور مهمة أثرت بشكل كبير على مسيرة بعض الفرق، مثل عقوبة نقل المباريات خارج الملعب والتي تضرر منها نادي الوصل في ست جولات كاملة، بالإضافة إلى الغرامات المالية المفروضة على المسؤولين والأجهزة الفنية واللاعبين.

اقرأ أيضا

ساري إلى مونديال الرجل الحديدي