الرياضي

الاتحاد

تشينشانلو صينية معارة إلى كازاخستان

زولفيا تشينشانلو (أ ب)

زولفيا تشينشانلو (أ ب)

بكين (د ب أ) - ذكرت وسائل الإعلام الصينية أمس الأول أن الرباعة الكازاخية الفائزة بذهبية رفع الأثقال وزن 53 كيلو جراماً للسيدات في دورة الألعاب الأولمبية الحالية “لندن 2012”، هي صينية الأصل ومعارة لكازاخستان بعقد يمتد خمسة أعوام، وينتهي العام المقبل.
وذكرت صحيفة “تشاينا ديلي” الصينية أن زولفيا تشينشانلو ولدت في إقليم هونان وسط الصين حيث ظل اسمها تجاو تشانجلينج حتى انتقلت إلى كازاخستان عام 2008.
وكتبت الصحيفة الصينية تقول: “كانت (تشينشانلو) صينية وهي الآن كازاخية، ومن المرجح أن تعود للصين العام المقبل عندما ينتهي عقدها الممتد لخمسة أعوام”.
وأضافت: “ولدت تجاو في مقاطعة داوشيان الجبلية البعيدة في إقليم هونان عام 1993 وليس في ألماتي بكازاخستان كما تظهر بطاقة اعتمادها الأولمبية”، كانت تشينشانلو، بطلة العالم مرتين، سجلت رقماً قياسياً عالمياً برفع 131 كيلو جراماً في رفعة النطر وحطمت الرقم القياسي الأولمبي برفع إجمالي 226 كيلو جراماً.
وأوضحت “تشاينا ديلي” أن تشينشانلو بدأت ممارسة رفع الأثقال عندما ارسلها والداها إلى مدرسة رياضية محلية، وهي بعد في الحادية عشرة من عمرها، وفي عام 2007 سأل مدير الرياضة الإقليمي تشينشانلو أو تجاو عما إذا كانت تريد التدريب للمنافسة على المستوى الأولمبي عن طريق تغيير جنسيتها والمنافسة باسم دولة أخرى.
وفي العام التالي، تمت إعارة الرباعة الشابة وزميلة أخرى لها بفريق رفع الأثقال، لم يذكر اسمها، إلى كازاخستان.
ونقل عن تشينشانلو قولها: “لو كنت اخترت البقاء في الصين، ربما لم تكن الفرصة (للمنافسة في الأولمبياد) ستسنح لي”، وكانت منافسة تشينشانلو يوم الأحد الماضي الصينية تجو جون “17 عاماً” واجهت انتقادات شديدة عندما أخفقت في محاولاتها الثلاث في الخطف لتخرج من المنافسة. ووصفت صحيفة “بيبولز ديلي” الرسمية بالصين اختيار تجو للانضمام إلى فريق رفع الأثقال الأولمبي على حساب رباعات الصين المخضرمات بأنه يعكس “العديد من المشاكل العميقة في منظومة اختيار اللاعبين الأولمبيين” بالبلاد، وزعمت بعض التعليقات الأخرى على الإنترنت أن الصين ربما تكون تعمدت تسهيل المنافسة على تشينشانلو.

اقرأ أيضا

«الأبيض» يتعادل مع «أسود التيرانجا»