الرياضي

الاتحاد

الصراع الأولمبي يحتدم بين النجوم عبر «تويتر»

لندن (د ب أ) - رافاييل نادال يتفوق بشكل مريح على نوفاك ديوكوفيتش، أما روجيه فيدرر فهو لا يشارك في هذه المنافسة من الأساس، والمنافسة هنا ليست على صدارة التصنيف العالمي للاعبي التنس أو التفوق على مستوى البطولات، ولكن على مستوى شعبية لاعبي التنس على شبكة التواصل الاجتماعي (تويتر).
وتلعب شبكات التواصل الاجتماعي دوراً كبيراً في أولمبياد لندن 2012، حيث إنها ستصبح الحدث الأكثر استخداماً لتويتر على مر التاريخ، الملايين الستة الذين كانوا يتداولون أنباء أولمبياد بكين 2008 عبر تويتر اصبحوا الآن أكثر من 600 مليون شخص، ولاعبو التنس من بين هؤلاء الذين يستخدمون شبكة التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، وبشعبية واسعة، فإن الصربي ديوكوفيتش المصنف الثاني على العالم يمكنه أن يزعم أنه أكثر لاعبي التنس المشاركين في الأولمبياد شعبية على شبكة تويتر، ولكن الميدالية الذهبية لشبكات التواصل الاجتماعي ستذهب إلى نادال.
وأعلن نادال عبر تويتر لنحو 7: 2 مليون متابع له أن الإصابة ستحرمه من المشاركة في أولمبياد لندن 2012 بعد أن كان من المقرر أن يحمل العلم الإسباني في حفل الافتتاح، وكتب نادال حينذاك “أنني آسف حقاً ولكني لا أشعر بأنني جاهز للمشاركة في الأولمبياد، إنها أحد أتعس لحظات مسيرتي”، ولكن نادال يتابع الأحداث في لندن من بعيد، حيث استخدم تويتر في تحية صديقه باو جاسول لاعب كرة السلة الذي حمل العلم الإسباني في حفل الافتتاح.
وأوضح نادال “استمتع بهذه اللحظة” في إشارة إلى باو جاسول، كذلك وضع ديوكوفيتش صورة لليلة الافتتاحية للأولمبياد على حسابه الشخصي على الإنترنت، حيث كان يحمل علم بلاده صربيا. وكتب ديوكوفيتش “الإثارة الادرينالين الأجواء كل شيء كان مثالياً لم أصادف شيئاً مثل هذا منذ زمن طويل، إنني ما زلت تحت تأثير الانبهار الكبير”.
ومن جانبه كتب الأرجنتيني خوان موناكو عبر تويتر معلقاً على صورة يعانق فيه ديوكوفيتش في الاستاد الأولمبي في حفل الافتتاح “مع نوفاك ديوكوفيتش، الفتى الرائع وواحد من الأكثر مرحاً في البطولة”.
ومن بين 16 لاعبا يشاركون في منافسات التنس الأولمبية، هناك عشرة يستخدمون تويتر، ومن بين أبرز اللاعبين الذين لا يملكون موقع على تويتر السويسري روجيه فيدرر المصنف الأول على العالم والمرشح للميدالية الذهبية في لندن، ولكن اللاعب الصربي يمتلك وسائل أخرى إلكترونية للتواصل مع الجماهير.
ويملك فيدرر 11 مليون متابع عبر حسابه الشخصي على “فيسبوك”، وقبل انطلاق الأولمبياد مباشرة وضع صورة تحمل شعار أولمبياد لندن 2012، وفي فئة السيدات، فإن الأكثر شهرة على تويتر، الأميركية سيرينا وليامز، حيث تملك 9:2 مليون متابع، بينما تملك شقيقتها فينوس 842 ألف متابع.

اقرأ أيضا

سلطان بن خليفة بن شخبوط يفوز بعضوية «دولي» الرياضات الإلكترونية