الاقتصادي

الاتحاد

انقطاع التيار الكهربائي «كلاكيت ثاني مرة» في الهند




? نيودلهي (رويترز) - انقطعت الكهرباء عن نصف سكان الهند البالغ عددهم 1,2 مليار نسمة أمس بسبب تعطل الشبكات التي تغطي 12 ولاية، وذلك في ثاني انقطاع كبير للكهرباء خلال يومين، مما يسبب حرجاً للحكومة التي تسعى لإنعاش النمو الاقتصادي.
وانقطعت الكهرباء عن ولايات من اسام القريبة من الصين إلى جبال الهيمالايا وصحاري راجاستان والانقطاع هو الأسوأ الذي يحدث في الهند منذ أكثر من عشر سنوات. وتقطعت السبل بالقطارات في كولكاتا ودلهي، وانصرف آلاف الأشخاص عن المترو الحديث في العاصمة دلهي، والذي توقف عن العمل. وقامت مبان تضم مكاتب بتشغيل مولدات تعمل بوقود الديزل، وتعطلت حركة المرور في الشوارع.
وقال سوشيلكومار شيندي، وزير الطاقة الهندي،: “سنضطر للانتظار لساعة أو لساعة ونصف الساعة لكن حتى يحدث هذا فإننا نحاول استعادة خدمات المترو والسكك الحديدية، وغيرها من الخدمات الأساسية”.
وانقطعت الكهرباء عن أكثر من 12 ولاية يعيش فيها 670 مليون شخص، وانقطعت عن مستشفيات كبيرة في كولكاتا. وألقى شيندي باللوم في انهيار النظام على بعض الولايات التي تستخدم كميات أكبر من حصتها من الكهرباء. ويعاني اقتصاد الهند، وهو ثالث أكبر اقتصاد في آسيا، من عجز في الكهرباء في ساعة الذروة، يصل إلى 10 %، مما أضر بالنمو الاقتصادي. وأضاف “هذا هو ثاني يوم يحدث فيه أمر كهذا. أعطيت تعليمات بمعاقبة من يتجاوز حصته من الكهرباء”. وذكر مسؤولون أن شبكات الكهرباء في جنوب وغرب الهند تزود بالكهرباء لاستعادة الخدمات.

اقرأ أيضا

البنك الدولي يدعم دول الساحل الإفريقي بـ7 مليارات دولار