الاقتصادي

الاتحاد

رهان المستثمرين على الحكومة يرفع البورصة المصرية

متعاملون في بورصة القاهرة (أ ف ب)

متعاملون في بورصة القاهرة (أ ف ب)

القاهرة (رويترز) - حقق المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية أكبر مكسب خلال أربعة أسابيع اليوم الثلاثاء مع رهان المستثمرين على أن الإعلان المتوقع لتشكيل حكومة جديدة غداً الخميس يمكن أن ينهي حالة الشلل السياسي في البلاد المستمرة منذ 17 شهراً حينما أطاحت ثورة شعبية بالرئيس السابق حسني مبارك. وارتفعت معظم أسواق الأسهم في الخليج في ظل آمال بأن صناع السياسة في أوروبا والولايات المتحدة سيعلنون إجراءات للتحفيز الاقتصادي.
وزاد المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية 2%، محققاً أكبر مكسب منذ الثاني من يوليو. وذكرت وسائل إعلام رسمية أنه سيتم الإعلان عن أسماء أعضاء مجلس الوزراء الجديد يوم الخميس، مما سينهي ما اعتبر فترة انتظار طويلة لتشكيل حكومة جديدة بعدما تولى الرئيس محمد مرسي مهام منصبه منذ نحو شهر. ويجب على حكومة مرسي التصدي لأزمة اقتصادية تلوح في الأفق، لكن ربما يعرقلها عدم وضوح الرؤية فيما يتعلق بنطاق سلطتها حيث لم يتم الانتهاء بعد من كتابة الدستور الجديد. وقال متعامل في القاهرة، إن توقع تشكيل مجلس الوزراء الجديد “يبدو التفسير الوحيد” وراء ارتفاع أسعار الأسهم أمس. وأضاف “لكن حتى إذا أعلن (الأربعاء) فربما لا يفعلون شيئاً لأشهر”. وكان سهم “أوراسكوم” للإنشاء والصناعة من بين أكبر الرابحين وزاد 5?3%، بينما ارتفع سهم البنك التجاري الدولي 2?2%.
وزاد سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك” 1?4% ليدفع المؤشر الرئيسي للسوق السعودية ليغلق على أعلى مستوى خلال أربعة أسابيع. وقال بول جمبل، مدير البحوث لدى جدوى للاستثمار: “كانت أسهم البتروكيماويات بين الأسهم الأفضل أداء حتى الآن هذا الأسبوع، حيث تستفيد من المعنويات العالمية لا سيما ارتفاع أسعار النفط”. وارتفعت الأسواق العالمية بدعم آمال بأن يعلن البنك المركزي الأوروبي استئناف برنامج شراء السندات ويقرر مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) اتخاذ إجراءات تحفيز جديدة.

اقرأ أيضا

487 مليار درهم الاحتياطيات الأجنبية للقطاع المصرفي