الاقتصادي

الاتحاد

1?29 مليار دولار قيمة الاكتتابات في الشرق الأوسط خلال الربع الثاني

تضاعف قيمة الاكتتابات في المنطقة (أرشيفية)

تضاعف قيمة الاكتتابات في المنطقة (أرشيفية)

دبي (الاتحاد) - بلغ إجمالي قيمة الاكتتابات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال الربع الثاني من العام نحو 1?29 مليار دولار، بزيادة ثلاثة أضعاف ونصف، مقارنة بالفترة نفسها من عام 2011 الذي بلغت خلاله عائدات الاكتتابات 374?77 مليون دولار، بحسب تقرير لشركة إرنست ويونج.
ونمت قيمة الاكتتابات خلال الربع الثاني بمعدل 15?46 ضعف المعدل المحقق خلال الربع الأول من العام الجاري الذي وصلت خلاله عائدات الاكتتابات إلى 82?8 مليون دولار، وفقا للتقرير الصادر أمس.
وشهدت أسواق الشرق الأوسط خمسة اكتتابات، ثلاثة في السعودية وواحد في سلطنة عُمان وآخر في دولة الإمارات.
وسجلت “مجموعة الطيّار للسفر” السعودية أكبر صفقة اكتتاب في المنطقة خلال شهر مايو في السوق المالية السعودية “تداول” بقيمة 364?65 مليون دولار، تلتها صفقة شركة “الخطوط السعودية للتموين” بقيمة 354?09 دولار، وشركة “أسمنت نجران” السعودية، المدرجة في السوق المالية السعودية “تداول” بقيمة 226?58 مليون دولار. وتم إدراج أسهم شركة “إن إم سي” للرعاية الصحية، التي تتخذ من دولة الإمارات مقراً لها، في بورصة لندن في شهر أبريل الماضي، لتحقق عائدات اكتتاب بقيمة 187 مليون دولار، جاءت بعدها صفقة “بنك نزوى” العماني في “سوق مسقط للأوراق المالية” بقيمة 158?49 مليون دولار.
وقال فل جاندير، رئيس خدمات استشارات الصفقات في إرنست ويونج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” : “شكل الازدهار المفاجئ في أنشطة صفقات الاكتتاب خلال الربع الثاني حدثاً استثنائياً في سوق الاكتتابات الكاسدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا”. وأرجع السبب في ذلك إلى أربعة اكتتابات شهدها الربع الثاني شكّلت العلامة الفارقة على هذا الصعيد، بينما بقيت معظم الأسواق الأخرى بطيئة. وأضاف” بما أن فترة الصيف تتسم بالهدوء تقليدياً، فمن المرجح هبوط مستوى أنشطة الاكتتاب من جديد خلال الربع الثالث.
وزاد أن الاكتتاب على “بنك نزوى” جاء نتيجة التغييرات التنظيمية في القطاع المصرفي العماني الذي وافق مؤخراً على فتح الباب أمام مزاولة الأعمال المصرفية الإسلامية، في الوقت الذي لم يحقق إدراج أسهم مجموعة “إن إم سي” للرعاية الصحية عائدات في المنطقة، بل في لندن. وتوقع أن تحافظ السوق السعودية على ثباتها، ولكن بشكل متواضع، خاصة على مستوى إدراج شركات جديدة في الفترة المتبقية من العام الجاري”.
وفقاً لأحدث تقارير إرنست ويونج حول أنشطة الاكتتابات العالمية، تحسن نشاط سوق الاكتتابات العالمية خلال الربع الثاني من العام الجاري، حيث تم تسجيل 206 صفقات بقيمة 41?8 مليار دولار حتى الآن في هذا الربع، بنمو قدره 5% من حيث عدد الصفقات، و141% من حيث قيمة الصفقات مقارنةً بالربع الأول من هذا العام الذي شهد 196 صفقة بقيمة 17?4 مليار دولار.
ومع ذلك، فإن صفقات هذا الربع كانت أقل بنسبة 46% من حيث العدد و36% من حيث القيمة مقارنةً بالربع الثاني مع عام 2011 الذي شهد 383 صفقة بقيمة 65?6 مليار دولار، والذي كان الربع الثاني الأعلى نشاطاً منذ الفترة نفسها في عام 2007.
وكان لصفقة الاكتتاب على موقع التواصل الاجتماعي الشهير “فيسبوك” بقيمة 16 مليار دولار، والتي شكلت 38% من إجمالي قيمة الصفقات المسجلة خلال هذا الربع، تأثيراً قوياً على إجمالي عائدات صفقات الاكتتاب التي تم تسجيلها خلال هذا الربع.
وحتى من دون احتساب هذه الصفقة، فإن النشاط الإجمالي لصفقات الاكتتاب على المستوى العالمي خلال الربع الثاني من العام الجاري، والتي بلغت قيمتها 25?8 مليار دولاراً، كان أعلى بنسبة 49% من حيث قيمة العائدات مقارنةً بالربع الأول من 2012.

اقرأ أيضا

بتوجيهات محمد بن زايد.. «صندوق خليفة» يمول مشاريع صغيرة في موزمبيق