الاتحاد

دنيا

اكتشاف جينة مسؤولة عن عمى الرضع

مونتريال (أ ف ب) - اكتشف علماء جينة جديدة مسؤولة عن مرض وراثي نادر في شبكية العين يصيب الرضع ويؤدي إلى العمى، ممهدين الطريق أمام علاجات محتملة، بحسب صحيفة علمية بريطانية.
وقال الدكتور روبرت كوينكوب، المعد الرئيس للدراسة، ومدير مختبرات الوراثيات البشرية في مستشفى مونتريال للأطفال، إنه “على الأرجح أحد الاكتشافات الأكثر أهمية في مجالي علم الأعصاب والعمى منذ 15 سنة”. وجاء في دراسة، نشرتها المجلة البريطانية “نيتشر جينيتكس”، أن فريقا دوليا من العلماء اكتشف جينة جديدة مسؤولة عن ”كمنة ليبر الخلقية” هي مرض عضال يصيب رضيعا واحدا تقريبا من أصل 80 ألف رضيع. وهذه الجينة الجديدة المسماة “أن أم أن أيه تي 1” موجودة في كل خلية من جسم الإنسان، وهي ضرورية للحفاظ على الحياة وتحول دون ظهور أمراض مثل ألزهايمر وباركنسون. وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها ربطها بمرض لدى الإنسان. وشرح كوينكوب “نستطيع حاليا تحديد الجينة المسؤولة عن كمنة ليبر الخلقية لدى 75% من الأطفال”. وأضاف “نحن نقترب من مرحلة تحديد كل الجينات المسؤولة عن هذا النوع من العمى لدى الأطفال ونعمل على تطوير علاجات فعالة”. وحتى اليوم، اكتشف الباحثون 18 جينة مسؤولة عن هذا النوع من العمى بالتحديد.

اقرأ أيضا