الاتحاد

منوعات

الحطام الذي عثر عليه يعود إلى الطائرة الماليزية المفقودة

أعلن رئيس الوزراء الماليزي، اليوم الأربعاء، أن قطعة الحطام التي عثر عليها الأسبوع الفائت تعود حتما إلى طائرة البوينغ (الرحلة ام اتش 370) التابعة للخطوط الجوية الماليزية والتي فقد أثرها في الثامن من مارس 2014.



وقال نجيب رزاق للصحافيين "اليوم، بعد 515 يوما من فقدان الطائرة، أعلن لكم بحزن أن فريق الخبراء الدوليين أكد بشكل نهائي أن حطام الطائرة الذي عثر عليه في جزيرة لا ريونيون يعود حتما إلى الرحلة ام اتش 370".


وأضاف "أصبح لدينا اليوم الدليل الملموس. وكما أعلنت في 24 مارس العام الماضي، فإن الرحلة ام اتش 370 انتهت بطريقة مأسوية في جنوب المحيط الهندي".


ووصفت الخطوط الجوية الماليزية هذا الأمر بأنه "تقدم كبير".


بدوره، أكد القضاء الفرنسي اليوم الأربعاء أن هناك "قرائن مهمة جدا تشير إلى أن قطعة الجناح تعود إلى طائرة الرحلة ام اتش 370".


وكان عامل نظافة في جزيرة "لا ريونيون" الفرنسية في المحيط الهادئ قد عثر على جزء من جناح طائرة على شواطئ الجزيرة بعد أن قذفت به أمواج المحيط على بعد ثلاثة آلاف و700 كلم من موقع التحطم المتصور.



واختفت الطائرة، وهي من طراز بوينج 777 وكانت تقوم بالرحلة (إم.اتش370)، دون أثر في مارس 2014 بعد قليل من إقلاعها متجهة إلى بكين وعلى متنها 239 شخصا من الركاب وأفراد الطاقم.

اقرأ أيضا