سامي عبد الرؤوف (دبي)

أكد المتابعون لفعاليات الدورة الثالثة لمسابقة الشيخة فاطمة الدولية للقرآن للإناث، أن اليوم الثامن من فعاليات الدورة الحالية أمس، هو الأفضل، إذ إن ثلاث من المتسابقات قدمن الاختبارات بشكل رائع، وهن مرام سامي أمين الحداد من ليبيا، والأميركية من أصل صومالي طالبة كلية الطب تخصص علم الجهاز التنفسي المتسابقة فرحية أدن شيخ التي يرشحها الجميع لتكون «المرشحة الأبرز» للدورة الحالية، ثم النيجيرية خديجة يونس إلياس إبراهيم. وتميز أداء المتسابقة الليبية، بقوة الحفظ، روعة الإتيان بمخارج الأصوات الصحيحة وإتقان أحكام التجويد، حتى أنها أسكتت أجراس لجنة التحكيم الدولية، بعد أن أدت اختبارات الفترة الصباحية (ثلاثة أسئلة) من دون الوقوع في أخطاء ظاهرة، وهو ما يؤهلها للمنافسة في المركز الأول بقوة. فيما تمكنت ممثلة الولايات المتحدة الأميركية من أداء الاختبارات الصباحية بثقة عالية وحفظ قوي جداً، وجودة كبيرة لأحكام التجويد ساعدها عليه أصلها العربي، وهو ما جعلها قادرة على الفوز بأحد المراكز الأولى بشكل واضح. واستمرت المنافسات لليوم الثامن على التوالي، بحضور المستشار إبراهيم محمد بو ملحة، مستشار صاحب السمو حاكم دبي للشؤون الثقافية والإنسانية رئيس اللجنة المنظمة لجائزة دبي الدولية للقرآن الكريم، وأعضاء اللجنة المنظمة للجائزة.