صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

الرئيس الفرنسي يدعو القوى الخارجية للكف عن التدخل في شؤون لبنان

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الجمعة، كل القوى الأجنبية للكف عن التدخل في السياسة اللبنانية وحث جميع الأطراف بلبنان على أن تطبق بشكل كامل اتفاقاً للنأي بالنفس عن الصراعات في المنطقة.

وقال ماكرون، في مستهل اجتماع دولي بشأن لبنان في العاصمة الفرنسية باريس، «من أجل حماية لبنان من الأزمات الإقليمية، من الضروري أن تحترم كل الأطراف اللبنانية واللاعبين الإقليميين مبدأ عدم التدخل».

وأضاف «اجتماع اليوم يجب أن يظهر إرادة المجتمع الدولي لتطبيق سياسة النأي بالنفس على المستوى الإقليمي بشكل فعال من قبل كل من في البلاد».

واستقال رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في نوفمبر الماضي احتجاجاً على تدخل إيران عبر مليشيا حزب الله في شؤون لبنان ودول المنطقة. وطالب جميع القوى اللبنانية بالنأي بالنفس عن الصراعات في المنطقة.

واشترط للعودة عن استقالته التزام كل الأطراف في لبنان بعدم التدخل في شؤون الدول.

وجمد الحريري لاحقاً استقالته بطلب من الرئيس اللبناني ميشال عون. وبعد أن أجرى عون مشاورات مع القوى السياسية، أعلن تراجع الحريري عن استقالته ما يعني أن القوى السياسية وافقت على النأي بلبنان عن زعزعة استقرار وأمن دول المنطقة.

كما دعا الرئيس الفرنسي إلى «الهدوء» بعد قرار الولايات المتحدة الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل وردود الفعل العنيفة التي تلته.

وقال ماكرون في افتتاح اجتماع لدعم لبنان في باريس «أوجه نداء إلى الجميع للالتزام بالهدوء وتحمل المسؤولية».