الاتحاد

منوعات

مصر تعلن اكتشاف تمثال نادر لرمسيس الثاني

تمثال رمسيس الثاني الذي تم اكتشافه حديثاً

تمثال رمسيس الثاني الذي تم اكتشافه حديثاً

أعلنت وزارة الآثار المصرية في بيان اكتشافاً أثرياً نادراً يتمثل في تمثال للفرعون رمسيس الثاني بمنطقة ميت رهينة بمحافظة الجيزة غرب القاهرة.
وقالت الوزارة إنه أثناء أعمال حفر بدأتها الأسبوع الماضي تم العثور على "كشف أثري نادر لتمثال للملك رمسيس الثاني على هيئة الـ(كا)، أمس الأربعاء (..) داخل قطعة أرض يمتلكها أحد المواطنين بالقرب من معبد الإله بتاح بمنطقة ميت رهينة".
و"كا" هي "رمز القوة والحيوية والروح الكامنة"، بحسب ما قال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار مصطفى وزيري في بيان الوزارة.
ورمسيس الثاني هو الفرعون الذي حكم مصر بين عامي 1298 و1235 قبل الميلاد ضمن الأسرة التاسعة عشرة.
وأضاف الوزيري أن فريق الوزارة اكتشف "الجزء العلوي من تمثال نادر من الغرانيت الوردي للملك رمسيس الثاني علي هيئة (كا) رمز القوة والحيوية والروح الكامنة"، مؤكداً أن "هذا الكشف يعتبر من أندر الاكتشافات الأثرية حيث إن هذا التمثال هو أول تمثال للـ(كا) من الغرانيت يتم كشف النقاب عنه".
وتابع "التمثال الوحيد للـ(كا) الذي تم العثور عليه من قبل مصنوع من الخشب لأحد ملوك الأسرة الثالثة عشر ويدعي (او ايب رع حور) وهو معروض حاليا بالمتحف المصري بالتحرير".

اقرأ أيضاً... مصر: اكتشاف تمثال لـ "أبو الهول" في معبد كوم أمبو بأسوان

ويبلغ ارتفاع الجزء المكتشف من التمثال 105 سنتيمترات وعرضه 55 سنتيمترا ويصور الملك رمسيس الثاني تعلو رأسه علامة "كا" التي تشبه القرنين.
وطوال السنوات القليلة الماضية كثّفت بعثات الآثار المصرية من أعمال الحفر والتنقيب ما جعل الوزارة تعلن العديد من الاكتشافات الأثرية المهمة مؤخراً.
وكان آخر هذه الاكتشافات أواخر نوفمبر عندما أعلنت الوزارة اكتشاف مجموعة من 75 تمثالا خشبيا وبرونزيا وخمس مومياوات لأشبال أسود مزينة بكتابات هيروغليفية في منطقة مقبرة الحيوانات في سقارة قرب أهرامات الجيزة في القاهرة.

 

اقرأ أيضا

مهرجان الشيخ زايد: طلاب المدارس.. ضيوف على مائدة الموروث