الاتحاد

الإمارات

آليات جديدة لتحقيق «رؤية عجمان 2021»

خلال اللقاء السنوي للجان الدائمة (وام)

خلال اللقاء السنوي للجان الدائمة (وام)

دبي (وام)

نظمت الأمانة العامة للمجلس التنفيذي بعجمان اللقاء السنوي للجان الدائمة التابعة للمجلس التنفيذي بحضور الدكتور سعيد سيف المطروشي الأمين العام للمجلس التنفيذي ورؤساء وأعضاء اللجان الدائمة بعجمان في حي السركال افنيو بدبي.
وأكد الدكتور المطروشي أن توجيهات قيادتنا الطموحة بأن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم في يوبيلها الذهبي دفعت الجهات الحكومية على مستوى الدولة للتنافس بشكل كبير للارتقاء بالأداء الحكومي، مشيرا إلى أن حكومة عجمان بتوجيهات سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي حريصة على الاطلاع على الممارسات المتميزة والتجارب الرائدة لمواكبة التطورات وطرح الحلول المبتكرة والأفكار المتجددة حيث تضم دولة الإمارات العديد من الممارسات الاستثنائية وقصص النجاح العالمية التي تعتبر نموذجاً يقتدى به مما يتوجب الاطلاع عليها والاستفادة منها في مجال العمل الحكومي. وأشار - خلال زيارة رؤساء وأعضاء اللجان الدائمة مقر بناة المدينة التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي بإمارة دبي الذي يجسد رؤية القيادة في تقديم خدمات حكومية رائدة ذات جودة عالية - إلى أهمية تعزيز الشراكات مع الحكومات المحلية التي تلعب دوراً كبيراً في تنمية القدرات الحكومية وتحسين الأداء وضرورة تبادل المعارف والأفكار التطويرية ومشاركة التجارب الناجحة في مختلف المجالات من خلال الزيارات الهادفة واللقاءات القيمة والتواصل المستمر بين الحكومات حيث إن حكومة الإمارات تعمل وفق توجهات واضحة تتطلب تضافر كافة الأجهزة الحكومية والبرامج في إطار متكامل من العمل وتنسيق الجهود الحكومية في سبيل تحقيق الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021. وشارك رؤساء وأعضاء اللجان الدائمة بورش عمل تفاعلية استعرضت أفكاراً متنوعة وآليات جديدة تخدم مختلف القطاعات التي تصب في تحقيق رؤية عجمان 2021 بمحاورها الأربعة وتلبّي متطلبات واحتياجات مجتمع الإمارة حيث قدمت اللجان الدائمة الخمس مجموعة من المقترحات تم استعراضها بطرق مبتكرة تساهم في تطوير أداء القطاع الاقتصادي وتنفيذ الخطط والسياسات وفرص التنمية الاقتصادية وتعزيز التنمية الاجتماعية لكل فئات المجتمع وتحقيق السعادة والرفاهية لجميع المواطنين والمقيمين بالإضافة إلى طرح أفكار تسعى إلى الارتقاء بالبنية التحتية وتوفير البيئة المناسبة لقاطني الإمارة وضمان أمنهم وسلامتهم. وقام المشاركون بجولة تفقدية بالحي الفني في السركال أفنيو للتعرف على معالمه الفريدة وأقسامه المبتكرة ومساحاته الفريدة التي تحمل أفكاراً جديدة وأبعادا مختلفة عكست مفاهيم الاقتصاد الإبداعي أحد القطاعات الاقتصادية الجديدة التي تتجه نحوها دول العالم.

اقرأ أيضا

"الأرصاد" يتوقع سقوط أمطار الاثنين والثلاثاء