عربي ودولي

الاتحاد

اليمن: 5 قتلى وجرحى لدى اعتقال خاطفي الفرنسيين

صنعاء-وكالات الانباء: ذكر شهود عيان ان امراتين قتلتا واصيب ثلاثة اطفال بجراح خلال مداهمة قوات الامن اليمنية لمنازل في محافظة شبوة لاعتقال مطلوبين في قضية اختطاف سياح فرنسيين·
و أكد أعيان قبليون أمس اعتقال ستة اشخاص من بينهم خاطفو اربعة رهائن فرنسيين تم الافراج عنهم الاثنين الماضي بعد 15 يوما من الاحتجاز·
وقال الاعيان الذين رفضوا الكشف عن اسمائهم انه عند الافراج عن الرهائن استسلم ثلاثة من الخاطفين الخمسة الى السلطات فيما تم اعتقال ثلاثة افراد آخرين من قبيلة آل عبد الله بن دهم خلال مداهمات جرت امس الاول في المنطقة التي تسيطر عليها هذه القبيلة·
ولم يكن بوسع المصادر نفسها تأكيد ما اذا كان الخاطفان اللذان لم يتم اعتقالهما، بين الموقوفين الثلاثة الجدد·
وكانت صحيفة ''26 سبتمبر'' اليمينية الناطقة باسم وزارة الدفاع قد ذكرت على موقعها على الانترنت ان الخاطفين الخمسة اعتقلوا في محافظة شبوة جنوب شرقي اليمن حيث خطف الفرنسيون واحتجزوا مشيرة الى انهم سيحالون على القضاء·ونقلت الصحيفة معلوماتها عن ''مصادر امنية في شبوة''·
وقال احد الاعيان الذي عمل كوسيط في الافراج عن الرهائن أمس ان مداهمات القوات الحكومية بحق القبيلة ترافقت مع اطلاق نار مع السكان قتلت خلاله امراتان فيما اصيب ثلاثة اطفال بجروح·
وكان خاطفو الفرنسيين يطالبون بالافراج عن خمسة من افراد قبيلتهم معتقلين لدى السلطات في قضية ثأر قبلي·
وكان النائب عوض بن محمد الوزير وهو من اعيان القبائل وشارك في المفاوضات التي ادت الى الافراج عن الفرنسيين ان الوسطاء تعهدوا لدى الخاطفين بضمان متابعة مطلبهم لدى السلطات وايجاد حل نهائي لقضيتهم·وقال مصدر مقرب من الخاطفين امس ان ''السلطات لم تف بوعدها''·
وعاد الرهائن الفرنسيون المفرج عنهم الاربعاء الماضي الى بلادهم·
وكان موقع صحيفة ''26 سبتمبر'' على الانترنت قد اشار الى ان السلطات اليمنية اعتقلت المشتبه بهم الخمسة واخلت سبيل ثلاثة يمنيين قدموا انفسهم طواعية لرجال القبائل بدلا من السياح في اطار صفقة تم بموجبها الافراج عن الرهائن الفرنسيين الاثنين الماضي·
ونقل الموقع عن مصادر امنية قولها إن التحقيقات مع المختطفين الخمسة بدأت تمهيدا لارسال القضية الى النيابة وتقديم الرجال الى القضاء·
وتعرض عشرات من السياح والاجانب المقيمين في اليمن للخطف خلال العقد الاخير من جانب رجال قبائل يطالبون السلطات بتحسين ظروف حياتهم او بالافراج عن معتقلين·
وتعهد الرئيس اليمني علي عبد الله صالح بالقضاء على عمليات خطف الاجانب التي تقوض محاولات البلاد الفقيرة لتشجيع السياحة الى جانب العمليات الارهابية التي يتعرض بين الفينة والاخرى من قبل تنظيم ''القاعدة'' الارهابي·

اقرأ أيضا

باكستان تغلق المدارس وتعلق رحلات الطيران مع إيران بسبب فيروس «كورونا»