عربي ودولي

الاتحاد

عباس يبلغ حماس رفض واشنطن وثيقة الأسرى

غزة - وكالات الانباء: صرح محمد نزال عضو المكتب السياسي لحركة ''حماس'' أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبلغ الحركة أن الادارة الاميركية لا تقبل بوثيقة الاسرى التي سيتم على أساسها تشكيل حكومة الوحدة الوطنية بين ''فتح'' و''حماس''·وقال نزال في حديث الى ''قناة الجزيرة'' الفضائية مساء الجمعة، إن عباس أبلغ ''حماس'' بأن الادارة الاميركية '' لا تقبل بوثيقة الأسرى لانها ناقصة''· واضاف أن عباس ابلغنا كذلك ،انه ''إذا لم تتضمن الوثيقة اعترافا صريحا وواضحا بالكيان الصهيوني، والموافقة على كل الاتفاقات التي تم توقيعها من قبل قيادة منظمة التحرير مع إسرائيل، ووقف العنف، فإن تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية أمر غير ممكن''·
واتهم نزال الرئيس عباس بـ''التراجع عن تشكيل حكومة وحدة وطنية''·وأعرب نزال عن أسفه لان الضغوط الداخلية والخارجية التي تعرض لها الرئيس عباس هي السبب في التراجع عن تشكيل حكومة الوحدة الوطنية·وقال انه ''إذا ما طلب من ''حماس'' الموافقة على شروط الرباعية الدولية والتي تتضمن الاعتراف بإسرائيل والموافقة على كافة الاتفاقات التي حرمت الشعب الفلسطيني من حقوقه، ووقف العنف الذي يعني المقاومة··· وإذا ما وافقت ''حماس'' على هذه الشروط فإنه سيتم مطالبتها بالمزيد''·
ومن جهة أخرى، نقل تقرير إخباري في القاهرة امس، عن مصدر فلسطيني مطلع قوله إن مصر والاردن تتحفظان على أن يتولى إسماعيل هنية رئاسة الحكومة الفلسطينية المقبلة·ونسبت صحيفة ''المصري اليوم'' اليومية المستقلة في عددها الصادر امس، إلى المصدر إشارته إلى أن الولايات المتحدة تتحفظ هي الاخرى على تشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية بقيادة حركة ''حماس'' الفائزة بالانتخابات التشريعية الاخيرة التي جرت في كانون ثان/يناير من العام الجاري·وأضاف المصدر أن الادارة الاميركية تؤكد ضرورة موافقة ''حماس'' على شروط اللجنة الرباعية·وأوضح المصدر أن الوضع بشأن تشكيل حكومة وحدة وطنية أصبح ''مجمدا ومعلقا'' ·مشيرا في الوقت نفسه، إلى أن المفاوضات الخاصة بإبرام صفقة لتبادل الاسرى بين الفلسطينيين والاسرائيليين وصلت إلى ''طريق مسدود''·

اقرأ أيضا

إيران: نسبة المشاركة في الانتخابات بلغت 42 بالمائة