الرياضي

الاتحاد

ثقافة الرقم (1)


في إحدى ليالي ''خليجي ''17 التي استضافتها الدوحة منذ ما يقارب العامين جمعتني جلسة لإجراء حوار مع سعادة يوسف السركال رئيس مجلس إدارة اتحاد الكرة·· وكان أحد محاور النقاش يدور حول استضافتنا ''لخليجي ''18 والآمال المعقودة عليها والأموال المطلوبة لها·· وكنت أبدي مخاوفي من أن يكون الدعم ليس على مستوى الطموح·· وعندها قال لي السركال من أين أتاك هذا الخاطر·
في تلك اللحظة شرد ذهني لكني لم أصارحه بما كان يدور فيه·· فساعتها مرت في خاطري صور ابتعاد الناس عن المنتخب الوطني وهجرانه وتحديداً من المسؤولين، فلأول مرة مثلاً ستأتينا دورة الخليج وفي رئاسة اتحاد كرة القدم واحد من الناس والبسطاء وليس شيخاً من شيوخنا الكرام، كما جرت العادة على مر التاريخ·
ولأن السركال بالمناسبة رجل لمّاح فقد قرأ ما يدور في ذهني على الفور، وقال لي لا أفضل أن تكون هذه الكلمات للنشر لكن عليك أن تتيقن أن الأمر عندما يتعلق بدورة الخليج، فشيوخنا وقادتنا لن يقصروا وأزيدك من الشعر بيتا فلن يقصر أحد من شيوخنا أبداً عندما يتعلق الأمر بمنتخب الإمارات الوطني·
وقال السركال: من ناحية الدعم المادي والتأييد المعنوي ليس في داخلي أي خوف أو أي شك وإن شاء الله ستسير الأمور كما نتمنى وسوف ترى·
لقد تذكرت هذا الموقف مرتين· كانت المرة الأولى في أعقاب التعاقد مع المدرب برونو ميتسو، وكان ذلك بمثابة ضربة معلم، وما كان الاتحاد يستطيع أن يخطو هذه الخطوة الكبيرة والمكلفة دون إشارة خضراء جاءت من شيوخنا الكرام في أبوظبي·
وكانت المرة الثانية تلك التي لم يمض عليها سوى ساعات قليلة هنا في دبي عندما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مجلس إدارة اتحاد كرة القدم في وجود معالي الشيخ حمدان بن مبارك رئيس اللجنة المنظمة العليا لخليجي ·18
في المرتين تذكرت كلام السركال في الدوحة وتذكرت تلك الثقة التي كان يتحدث بها عن مساندة المسؤولين الكبار لاتحاد كرة القدم عامة ولاستضافتنا لدورة الخليج خاصة·
والأمر الذي لاشك فيه أن دخول صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد لعالم كرة القدم ستكون له آثاره الإيجابية في المدى القريب وفي المدى البعيد·
الرقم (1) أصبح يخيم على المكان والزمان·
ما رأي السركال الذي قال ولا يزال يقول: أضمن لكم منتخباً قوياً لكني لا أضمن لكم الرقم (1)·· وما رأي لاعبي المنتخب وجهازهم الفني والإداري·
على الجميع أن يعيش من الآن ثقافة الرقم (1) والباقي على الله·

اقرأ أيضا

42 لاعباً إلى نهائي «الإمارات للمواي تاي»