صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

إصدار 3200 رقم جديد للمستثمرين في سوق أبوظبي

حاتم فاروق (أبوظبي)

كشف سوق أبوظبي للأوراق المالية عن إصدار نحو 3200 رقم جديد للمستثمرين منذ فتح باب الاكتتاب في شركة «أدنوك للتوزيع» يوم 26 نوفمبر الماضي وحتى نهاية جلسة تعاملات أمس «الخميس».
وقال راشد البلوشي الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية، لـ«الاتحاد»، إن نمو طلبات الحصول على رقم مستثمر في سوق أبوظبي للأوراق المالية خلال الأيام القليلة الماضية، يشير بوضوح إلى مدى إقبال المستثمرين الجدد على الاكتتاب في شركة «أدنوك للتوزيع»، مؤكداً أن إدراج الشركة في سوق أبوظبي للأوراق المالية سيكون خطوة مهمة نحو توسيع قاعدة القطاعات الاقتصادية المدرجة بالسوق.
وأضاف البلوشي أن ما تحقق في عملية الاكتتاب بحصة الأقلية من أسهم شركة «أدنوك للتوزيع» بأنه يمثل نموذجاً رائداً على مستوى المنطقة في التنفيذ الفني وفي تحقيق الأهداف التنموية لهذه النقلة النوعية في الجهد التكاملي بين مؤسسات الدولة خاصة أن اكتتاب «أدنوك للتوزيع» هو الأكبر في المنطقة منذ عام 2015.
ونوه الرئيس التنفيذي بأن السوق استبق عملية الاكتتاب في أسهم «أدنوك للتوزيع» بحملة توعية وتواصل واسعة في الدولة عززها بتجهيز طاقم فني لتلقي طلبات الحصول على رقم مستثمر وتحديث معلوماتهم وبياناتهم مع حشد كوادر مؤهلة للرد على طلبات الاستفسار المتعلقة بالطرح العام، فضلاً عن جاهزية عالية في الموقع الإلكتروني للسوق لتلقي الزيارات التي جاءت كبيرة وفق التوقعات.
وشهدت طلبات الاكتتاب من قبل المستثمرين على «أدنوك للتوزيع» عن طريق القنوات الرقمية نمواً بمعدل يومي تجاوز الـ 25%، كما بلغت نسبة النمو في المكالمات الواردة لمركز خدمة العملاء بنحو 500% للاستفسار عن الاكتتاب الجديد، بينما ارتفع المعدل اليومي لزوار الموقع الإلكتروني بنحو 60%، كما ارتفع عدد طلبات الحصول على رقم مستثمر، خلال الفترة الواقعة بين 26 نوفمبر الماضي وحتى يوم 7 ديسمبر 2017.
وأضاف أن فترة اكتتاب «أدنوك للتوزيع» شهدت إقبالاً ملحوظاً على طلبات تسجيل أرقام المستثمرين الجدد في سوق أبوظبي للأوراق المالية بالتزامن مع إطلاق السوق لمنصته الرقمية التي ساهمت بشكل كبير في اختصار زمن الاكتتاب والتخصيص واسترداد فائض الاكتتاب في يومين فقط بدلاً من 21 يوما في الماضي، منوهاً بأن منصة e-Ktetab ساعدت البنوك ومصدري الأوراق المالية والجهات المعنية الرئيسة في إدارة الاكتتابات العامة الأولية، لافتاً إلى أن المنصة الجديدة تأتي في إطار التحول الرقمي، وتحقيق حلول عصرية تتسم بالسرعة والكفاءة.
وأضاف أن المنصة الجديدة تسمح بربط آلية الاكتتاب في السوق الأولي بعملية تسجيل تلك الأوراق لدى السوق، بما يقلص من الفترة التي تستغرقها عملية الاكتتاب وييسر إدراج الشركة لاحقاً أو إدارة سجلها من قبل السوق، كما توفر المنصة للمستثمر إمكانية تعبئة طلبات الاكتتاب الإلكترونية عبر موقع الاكتتاب، ما يوفر الوقت والجهد، ويقلل الأخطاء، ويضمن دقة المعلومات.
ونتيجة للإقبال الشديد من قبل المستثمرين الجدد للحصول على رقم مستثمر، فقد قرر سوق أبوظبي للأوراق المالية فتح أبوابه يوم الأحد الماضي وهو يوم عطلة رسمية أمام المستثمرين لتحديث البيانات وإصدار أرقام مستثمر جديدة، فيما اصطفت جموع المستثمرين الراغبين في تحديث بياناتهم في طوابير خلال بقية أيام الأسبوع.
وأكد الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية أن ما تحقق في اكتتاب «أدنوك للتوزيع» يظهر جاهزية سوق أبوظبي للأوراق المالية ودعمه المتواصل للشركات التي تعتزم طرح أسهمها للاكتتاب الأولي، مشيرا إلى أن الاكتتاب أظهر درجة الثقة الكبيرة التي يحظى بها السوق كوجهة مفضلة للإدراج بما يوفره من تنافسية عالية للشركات المدرجة من بنية تحتية صلبة وخدمات مبتكرة تمكن المستثمرين من استثمار مدخراتهم في بيئة قانونية تعمل وفق أفضل الممارسات العالمية التي طالما سجل بها سوق أبوظبي للأوراق المالية سبقاً في قوائم التنافس الإقليمي والدولي.