الاتحاد

رمضان

وزير العمل يؤكد متابعته لمطالب النقابات


عمان- 'بترا' والصحف: قال وزير العمل باسم السالم: إن قضية البطالة هي هم جلالة الملك عبدالله الثاني، ويجب علينا العمل سويا وتنفيذ مشروعات للحد من هذه المشكلة وآثارها على المواطنين· وأكد في اول زيارة له لمقر اتحاد نقابات العمال يوم الاثنين الماضي، ولقائه رؤساء النقابات العمالية في الاردن أنه سيتابع مطالب النقابات والانجازات التي تحققت في عهد الوزير السابق، ولن يتخلى عن الوعود التي قطعها للنقابات العمالية ومتابعة ما بدأت به والبناء عليه· وأكد أهمية الحوار لحل الخلافات وصولا الى النهوض بقطاع العمل والعمال وتطويره لمصلحة الاقتصاد الوطني·
وقال: إن الحركة العمالية بحاجة الى عملية اصلاح وتطوير، وان الوزارة مستعدة لتقديم الدعم الممكن لتحسين وتطوير الحركة النقابية العمالية في الأردن· وقد بين انه ستتم الموازنة والمواءمة بين مصالح الطبقة العاملة، ومصالح اصحاب العمل بما ينعكس ايجابا على الوطن·
ومن جانبه أوضح رئيس الاتحاد العام لنقابات العمال مازن المعايطة أن هناك اكثر من مليون عامل اردني يكافح الاتحاد لراحتهم وحصولهم على مطالبهم· وقال: إن النهوض بقطاع العمال سينعكس ايجابا على الاقتصاد الوطني ودفع عملية التنمية الشاملة على كافة الصعد·
ومن أبرز المطالب التي طرحها رؤساء 17 نقابة عمالية اردنية حضروا اللقاء هو رفع الحد الادنى للاجور، وزيادة عدد البعثات الدراسية المخصصة للنقابات العمالية، وإعادة النظر بقانون العمل ليشمل التأمين الصحي، العامل بعد تقاعده· كما طالبوا بأن تكون النقابات العمالية ممثلة في موضوع خصخصة ميناء العقبة، التي تتم بالسر وخصخصة مصفاة البترول وبعض المؤسسات الأخرى التي تجري خصخصتها وان يتم تعديل القانون الخاص بقطاع المناجم والتعدين أسوة ببعض الدول الأخرى ومنح النقابات العمالية مزيدا من الحريات ضمن المعايير الدولية·

اقرأ أيضا