صحيفة الاتحاد

أخيرة

محاكمة عصابة سرقت مجوهرات بـ37 مليون يورو في بلجيكا

د ب أ


 


بدأت، اليوم الأربعاء، في بلجيكا محاكمة 19 شخصا مشتبه بهم في سرقة ألماس بقيمة 37 مليون يورو (46 مليون دولار) في مطار في بروكسل عام 2013، رغم غياب العقل المدبر المفترض الذي يقبع في السجن في فرنسا.

وفي فبراير 2013، خرق 8 رجال مسلحين بشدة سياجا في مطار زافنتم في بروكسل وسرقوا نحو 120 طردا من شحنة ألماس خلال تحميلها من شاحنة مصفحة إلى طائرة متجهة إلى سويسرا.

وبعد ذلك بشهرين، قبض على أكثر من 30 شخصا خلال مداهمات في بلجيكا وفرنسا وسويسرا.

وطلب محامي المشتبه به الرئيسي، والذي يقضي عقوبة سجن في فرنسا تتعلق بجريمة منفصلة، أن يحاكم موكله بشكل منفصل في وقت يمكنه فيه حضور الجلسات، وفقا لوكالة الأنباء البلجيكية (بلجا).

ومن المقرر أن تستمر المحاكمة حتى التاسع من فبراير القادم. فيما يتوقع أن يصدر الحكم في تاريخ لاحق.