الاتحاد

رمضان

مكافحـة البطالـة في الجزائـر

تأجير 37 ألف محل تجـاري للشبـاب العاطلــين عن العمل
و110 آلاف جامعي يستفيدون من عقود ما قبل التشغيل
الجزائر- واج والصحف: أكد جمال ولد عباس وزير التشغيل والتضامن الوطني الجزائري أن الدولة قامت بشراء 37 ألف محل تجاري التابعة لوكالة عدل والديوان الوطني للترقية والتسيير العقاري والصندوق الوطني للتوفير والاحتياط، وذلك من أجل تأجيرها للعاطلين عن العمل، في إطار دعم وتشغيل الشباب، حيث ستستفيد كل بلدية من 100 محل· وكشف أن ولاية الجزائر استفادت من 1541 محلا في إطار هذه العملية الرامية إلى تشغيل الشباب وإدماجه في عالم الشغل وامتصاص البطالة·واوضح ولد عباس أن البنوك تساهم في المشاريع الاقل من 200 مليون سنتيم بنسبة 70 في المائة، فيما تساهم الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب بنسبة 52 في المائة، أما الخمسة بالمائة الباقية فهي من طرف صاحب المشروع·واضاف أن المشاريع التي تتجاوز الـ200 مليون سنتيم حتى المليار سنتيم فإن البنوك تساهم فيها بنسبة 70 بالمائة، وتساهم الوكالة بنسبة 20 بالمائة، بينما العشرة بالمائة الباقية فهي من طرف صاحب المشروع·
وأعلن الوزير خلال لقائه بالشباب المستفيدين من عقود ما قبل التشغيل لولايات الوسط بهدف مناقشة مختلف الترتيبات الخاصة بالادماج المهني المقترحة من قبل هؤلاء الشباب بمقر وزارة التشغيل والتضامن الوطني ببئر خادم بالجزائر، أعلن عن توظيف 110 آلاف شاب جامعي في إطار دعم وتشغيل الشباب إلى غاية شهر مارس من السنة الجارية، مضيفا في السياق ذاته أنه تقرر رفع الأجور الخاصة بهؤلاء الشباب العاملين بعقود ما قبل التشغيل من 6000 دينار إلى 8000 دينار·
وقدر ولد عباس عدد عقود ما قبل التشغيل هذه السنة بـ45 ألف عقد مقابل 63 ألف طلب تم تسجيله، فيما بلغ عدد الشباب المستفيدين من عقود ما قبل التشغيل عام 2003 بـ 391 شاباً في مختلف القطاعات الادارية والاقتصادية العامة والخاصة·
وأشار الوزير من جهة أخرى إلى المساعدات التي تقدمها الدولة للمواطنين المعوزين، وقال إن هناك 136 مركزاً خاصاً بالمسنين والمشردين والمعوقين بجميع أنحاء البلاد·

اقرأ أيضا