الاتحاد

عربي ودولي

كاميرون: الخروج من الاتحاد الأوروبي تهديد لأمن بريطانيا القومي

حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، اليوم الاثنين، من أن الخروج من الاتحاد الأوروبي سيشكل تهديدا للأمن القومي والاقتصادي لبلاده في ظل تدهور سعر صرف الجنيه الاسترليني.

 

وأضاف، أمام البرلمان بعد أن قرر عشرات من نواب حزبه ورئيس بلدية لندن بوريس جونسون التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، أن "الخروج من أوروبا سيشكل تهديدا لأمننا القومي والاقتصادي".

 

ودعا كاميرون إلى استفتاء حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بعد التوصل إلى اتفاق بشأن الإصلاحات في قمة بروكسل الأسبوع الماضي.

 

وتابع "عندما يتعلق الأمر بوظائف الناس، لا يكفي ببساطة القول إنها ستكون على ما يرام وسنعمل من أجل ذلك".


وأكد كاميرون "نحن بحاجة لمواجهة العواقب الاقتصادية إذا اخترنا الخروج"، محذرا من أن ذلك سيكون "قفزة كبيرة في المجهول".

 

كما حذر من التهديدات العالمية من روسيا وتنظيم "داعش" الإرهابي قائلا إن "التحديات التي تواجه الغرب اليوم تشكل تهديدا حقيقيا(...) وفي رأيي هذا ليس الوقت المناسب لتقسيم الغرب".

 

وفي تعليق لاذع لنواب حزب المحافظين وجونسون الذي أعلن أمس الأحد أنه سيصوت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي، قال كاميرون "ليس لدي أي أجندة أخرى باستثناء ما هو الأفضل لبلادنا".

 

وجونسون، الذي ينظر إليه كخليفة محتمل لكاميرون على رأس حزب المحافظين وكرئيس للوزراء، يتهم بأنه اتخذ قراره لدعم طموحاته السياسية.


 

اقرأ أيضا

ثوران بركان في نيوزيلندا يخلف 5 قتلى