الاتحاد

الرياضي

بني ياس يعود من «الإمارة الباسمة» بـ «النقطة الثمينة»

بني ياس يفرض التعادل على الشارقة (تصوير حسام الباز)

بني ياس يفرض التعادل على الشارقة (تصوير حسام الباز)

علي معالي (الشارقة)

اقتنص بني ياس نقطة غالية، بتعادله من دون أهداف مع الشارقة بملعبه في «الإمارة الباسمة»، ليرفع «الملك» رصيده إلى 20 نقطة، ويملك «السماوي» 8 نقاط، ويستمر الشارقة على القمة بفارق 4 نقاط عن أقرب مطارديه شباب الأهلي الذي يلعب مع الوحدة اليوم، إلا أن الخسارة الأكبر لـ «الملك» تمثلت بطرد البرازيلي إيجور، ليغيب عن مباراة الجولة التاسعة أمام النصر.
لم يشهد الشوط الأول فرصاً حقيقية، إلا محاولتين للشارقة، الأولى في الدقيقة 15، من نصيب جوميز، أبعدها دفاع «السماوي» ببراعة، وكرة أخرى مشتركة بين أكثر من لاعب لأصحاب الأرض، وتدخل الدفاع أيضاً، وضغط «الملك» من الوسط والهجوم على مرمى «السماوي»، وتحمل الدفاع عبئاً كبيراً للقضاء على خطورة منديز وعمر جمعة في طرفي الملعب، إضافة إلى محاولات إيجور الفردية والتي شكلت خطورة من تمريراته المتقنة، خاصة إلى منديز.
وتلقى الشارقة ضربة موجعة في الدقيقة 29، عندما تعرض شاهين عبدالرحمن للإصابة، ليلعب سالم سلطان بدلاً منه، إلى جانب عبدالله غانم، وحاول كوندي لاعب بني ياس الهروب من رقابة قلبي دفاع الشارقة، لكنه لم ينجح خلال أول 45 دقيقة، في تهديد مرمى عادل الحوسني، في المقابل نجح فهد الظنحاني حارس بني ياس في التصدي لعدد من الكرات، أخطرها كرة منديز في الدقيقة 35.
وفي الشوط الثاني، كثف الشارقة من ضغطه، إلا أن التركيز غاب عن لاعبيه، ويحسب أيضاً التمركز الجيد من «السماوي»، ومع مرور الوقت بدأ «الملك» يشعر بالقلق، وأصاب التسرع لاعبيه، وكادت الدقيقة 74 أن تكبد الشارقة خسارة النقاط الكاملة، إثر هجمة قادها كوندي حتى اقتحم منطقة الجزاء، وسدد كرة قوية ترتطم في القائم، لتضيع أقرب فرصة للتهديف.
واتسمت الهجمات الخاطفة لبني ياس بالخطورة الكبيرة، خاصة أن العنبري دفع بقوته الهجومية، بإشراك محمد خلفان ومالكوني، على حساب علي الظنحاني وعمر جمعة، ورغم محاولات منديز وجوميز، إلا أنها باءت بالفشل، وحملت الدقيقة 87 صدمة أكبر، بطرد إيجور للحصول على البطاقة الصفراء الثانية، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.

اقرأ أيضا

خورفكان والعين.. «مداواة الجراح»!