الاتحاد

الرياضي

شباب الأهلي والوحدة «الرهان الصعب»

شباب الأهلي والوحدة «الرهان الصعب»

شباب الأهلي والوحدة «الرهان الصعب»

منير رحومة (دبي)

تعد مباراة شباب الأهلي والوحدة اليوم، «قمة مرتقبة»، لأنها تجمع بين فريقين يملكان كل المؤهلات الفنية، لتقديم عرض من الطراز الرفيع، يؤكد مكانتهما، والمواهب الكثيرة القادرة على إمتاع الجماهير.
ورغم تباين الوضع في نتائج الفريقين، وعدم ظهور «العنابي» بحقيقة إمكاناته حتى الآن، مقابل ثبات مسيرة أصحاب الأرض، واستمرارهم في العروض الإيجابية، إلا أن الرهان سيكون صعباً على نقاط المباراة، لأن مختلف مواجهات «الفرسان» و«العنابي» تحفل بالإثارة والندية ويصعب توقع نتيجتها.
ويدخل شباب الأهلي صاحب المركز الثاني في الترتيب، بفارق ثلاث نقاط فقط عن الشارقة، قبل بداية الجولة، بطموح الفوز ومواصلة تشديد الملاحقة للمتصدر، على أمل استعادة المركز الأول، وتأكيد قدرته على التتويج بلقب الدوري هذا الموسم، ويعول «الفرسان» على ارتفاع معنويات لاعبيه، خاصة بعد الفوز الكبير في «ديربي دبي» على الوصل بخماسية، وبالتالي إضافة فوز جديد.
ويسعى «أصحاب السعادة» الذي يحتل المركز السادس للنهوض بسرعة، بعد «العثرة» الأخيرة في كأس الخليج العربي، والخسارة الثقيلة برباعية أمام الجزيرة، وبالتالي إظهار رد فعل قوي، يؤكد قدرة الفريق على تصحيح وضعه، واللحاق بفرق المقدمة للمنافسة بجدية على المراكز الأولى.
وتشهد مباراة اليوم المواجهة الأولى للبرازيلي ليوناردو لاعب الوحدة سابقاً أمام فريقه السابق بالدوري، كما أنها تلقي بظلالها على الأجواء داخل الملعب، خاصة في ظل التصريحات المتبادلة، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر بين ليوناردو ومسؤولي ولاعبي «العنابي» خلال الفترة الماضية.

اقرأ أيضا

خورفكان والعين.. «مداواة الجراح»!