حذر الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم السبت، مما سماه سعي البعض إلى إيجاد حلول غير مقبولة لتوطين الفلسطينيين.
وقال عون، خلال استقباله وفداً من أساقفة كنيسة الروم الكاثوليك في لبنان والمنطقة، إن "هذا الأمر، إذا ما حصل، سيكون بمثابة أكبر مجزرة للعدالة في العالم".
وكرر الرئيس اللبناني التحذير "من سعي البعض إلى إيجاد حلول غير مقبولة، وغير عادلة من خلال توطين الفلسطينيين حيث هم".
ودعا الرئيس عون أساقفة الروم الكاثوليك إلى المساهمة من جهتهم في التوصل إلى حل قائم على عودة اللاجئين السوريين الآمنة والطوعية إلى سوريا، قائلاً إن "ربط الحل السياسي بعودتهم إلى سوريا هو أمر خطير جداً".