الاتحاد

عربي ودولي

شالوم يقترح خريطة طريق لتنمية علاقات إسرائيل بالدول العربية


القاهرة - 'الاتحاد':دعا وزير خارجية إسرائيل سيلفان شالوم، عقب لقائه الرئيس المصري حسني مبارك أمس في القاهرة الى 'خريطة طريق' جديدة لتنمية علاقات اسرائيل مع الدول العربية· مؤكدا ثقته في ان مثل هذه الخريطة 'يمكنها بناء أساس قوي من اجل احلال السلام في المنطقة'· وقال ان 'اسرائيل مستعدة للتعاون مع مصر من اجل تنمية هذه الرؤية التي ستأتي بمكاسب كبيرة للمنطقة' مشيرا الى ان مصر واسرائيل لديهما الكثير لكسبه من وراء تقوية العلاقات بين اسرائيل والدول العربية·
وقال شالوم ان مباحثاته مع الرئيس مبارك ووزير خارجيته احمد ابوالغيط تركزت على الحاجة لازالة المخاطر التي يسببها ما سماه 'الارهاب' ضد الجهود الحالية لتنمية السلام في المنطقة وانه طلب من الرئيس مبارك استخدام سلطاته وتأثيره لتأمين المعتدلين من الجانب الفلسطيني الذين يضعون الاجندة وليس المتطرفين حسب قوله·
وقال شالوم انه وجه الدعوة لنظيره المصري لزيارة إسرائيل معربا عن اعتقاده بأن الوزير عمر سليمان سيزور إسرائيل قريبا·
وقال وزير الخارجية المصري أحمد ابوالغيط ان لقاء مبارك وشالوم الذي استغرق اكثر من ساعة ونصف قد انصب حول الوضع في المنطقة وجهود عملية السلام والموقف بين الفلسطينيين والاسرائيليين والحاجة لتنفيذ خريطة الطريق والتحرك نحو الانسحاب الاسرائيلي من غزة وشمال الضفة الغربية والحاجة للسيطرة على الموقف ومنع تدهوره· وتلقى الرئيس ايضا بعض المعلومات حول اللقاء الاخير بين رئيس الوزراء الاسرائيلي شارون والرئيس الاميركي بوش·
وأعرب أبوالغيط عن قلق مصر تجاه استئناف النشاط الاستيطاني الإسرائيلي والاستقرار في بناء الجدار الفاصل· وأوضح ان مباحثاته مع نظيره الإسرائيلي استهدفت سبل الحفاظ على قوة الدفع التي تولدت منذ قمة شرم الشيخ واستمرار حالة التهدئة· وقال أبوالغيط انه اتفق مع شالوم على بحث انشاء لجنة متخصصة تحت اشرافهما للنظر في المسائل الثنائية والقضايا المعلقة وكذلك لدفع جهود التسوية السلمية للنزاع الفلسطيني - الإسرائيلي وسبل تحقيق السلام مع بقية اطراف المنطقة·
وقال أبوالغيط ان المشاورات بين الجانبين المصري والإسرائيلي مستمرة حول صياغة تفاهم بشأن نشر قوات حرس الحدود المصرية على خط الحدود لتأمينها·

اقرأ أيضا

وزير الطاقة الأميركي سيستقيل في الأول من ديسمبر