الاتحاد

الاقتصادي

أرباح «الدار العقارية» ترتفع إلى 1,17 مليار درهم خلال النصف الأول

جانب من مشروع الريانة (الاتحاد)

جانب من مشروع الريانة (الاتحاد)

أبوظبي، (الاتحاد)

ارتفعت الأرباح الصافية لشركة الدار العقارية خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 21,3% لتصل إلى 1,17 مليار درهم مقارنة مع 964,8 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام الماضي.

وبحسب النتائج المالية التي أعلنتها الشركة أمس، نمت أرباح الربع الثاني بنسبة 18% لتصل إلى 601 مليون درهم مقارنة مع 509 ملايين درهم خلال الربع الثاني من العام الماضي، وعزت الشركة ارتفاع أرباحها الفصلية إلى استمرار نمو الإيرادات المتكررة، وهوامش الربح العالية من مبيعات المشاريع التطويرية وانخفاض تكاليف التمويل.
وقال محمد خليفة المبارك، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية في بيان صحفي: «سجلت الدار العقارية خلال الربع الثاني من العام الجاري، أداءً قوياً جاء مدعوماً باستمرار نمو واستقرار إيراداتنا المتكررة من محفظة أصولنا المدرة للدخل، الأمر الذي انعكس بشكل إيجابي على تعزيز جودة أرباحنا، كما نواصل المضي قدماً في تنفيذ إستراتيجيتنا الرامية إلى خفض حجم ديوننا وصولا إلى المستوى المرجو، حيث نجحنا في سداد 1,1 مليار درهم من إجمالي ديوننا المستحقة خلال الربع الثاني».
وأضاف أن الإقبال القوي على مشاريع الشركة التطويرية الجديدة، وهي جزيرة الناريل، ومجمع المريف السكني، ومشروع ميرا السكني، أكد فعالية ونجاح الخطة التطويرية للشركة، كما عكس الفهم الجيد لاحتياجات السوق من خلال طرح المنتجات المناسبة في الوقت المناسب.
أوضح أن الشركة تواصل العمل وفق الإستراتيجية ذاتها، حيث مازالت نركز على تعزيز نمو إيراداتها المتكررة من الأصول المدرة للدخل، إلى جانب تعزيز متانة الميزانية العمومية من خلال تقليل حجم مديونيتها، والاستفادة من محفظة الأراضي الواسعة التي تمتلكها وذلك بالاعتماد على خطة تطويرية واضحة ومحددة المعالم.
وبحسب النتائج، نما إجمالي الأرباح من الأصول المدرة للإيرادات المتكررة خلال الربع الثاني بنسبة 60% إلى 340 مليون درهم، مقارنة مع 213 مليون درهم، بفضل قوة أداء محفظة الشركة من الوحدات السكنية المخصصة للإيجار التي سجلت معدل إشغال كامل في كل من «أبراج البوابة» و«الريانة»، إلى جانب الإيرادات التي حققها ياس مول.
وحققت الشركة تدفقات نقدية قوية بلغت 1,2 مليار درهم بعد تحصيل جزء من مستحقاتها من حكومة أبوظبي بالإضافة إلى استلام دفعات من مبيعات قطع الأراضي، وانخفض إجمالي الديون المستحقة بمقدار 1,1 مليار درهم ليصل إلى 7,1 مليار درهم خلال الربع الثاني مقارنة مع 8,2 مليار درهم بتاريخ 31 مارس 2015.
أشارت الدار العقارية في بيانها إلى أبرز المستجدات التشغيلية والتطويرية، حيث بلغت قيمة اتفاقيات حجز قطع الأراضي خلال النصف الأول من العام الجاري من مبيعات المرحلتين الأولى والثانية لـ «جزيرة الناريل» ومشروع «المريف» السكني، ومبيعات وحدات المرحلة الأولى من مشروع «ميرا» السكني نحو 1,9 مليار درهم، فضلاً عن وجود
نحو 340 متجراً قيد التشغيل حالياً في ياس مول الذي حقق معدل إشغال كامل للمساحات المتاحة للتأجير، وافتتاح «هاوس أوف فريزر» خلال يونيو الماضي.
وقالت الشركة إنها انتهت من ترسية عقود أعمال الإنشاء الرئيسية لمشروعي «أنسام» و«الهديل» السكنيين، والتقدم جار على قدم وساق.
وبلغت إيرادات الشركة خلال الربع الثاني 1,1 مليار درهم مقارنة مع 2,19 مليار درهم خلال الربع الثاني من 2014، فيما بلغ هامش إجمالي ربحها 45% مقارنة مع 15% خلال الربع الثاني من 2014 حيث بلغت إيرادات المشاريع التطويرية 318 مليون درهم خلال الربع الثاني.
وفي يونيو 2015، أطلقت الدار العقارية مشروعها السكني الجديد «ميرا» شمس أبوظبي على جزيرة الريم، والذي يستهدف ذوي الدخل المتوسط، ويتألف المشروع من برجين من 26 طابقاً يطلان على حديقة خضراء خلابة، ويتضمنان وحدات سكنية مكونة من غرفة واحدة وغرفتين وثلاث غرف نوم.
وأكملت الشركة المرحلة الأولى من عمليات البيع في المشروع بنجاح، حيث تم بالفعل بيع 150 وحدة سكنية على المخطط.
وشهدت محفظة الدار العقارية من الأصول المدرة للإيرادات المتكررة، والتي تتضمن مساحات التجزئة والعقارات السكنية المخصصة للإيجار والمساحات المكتبية والفنادق، نمواً كبيراً على أساس ربعي، بفضل نمو محفظة الشركة من العقارات السكنية المخصصة للإيجار بعد تأجير أكثر من 3 آلاف وحدة سكنية جديدة في أبراج البوابة والريانة، إلى جانب تحقيق تقدم ملحوظ في أداء ياس مول.
وتتضمن هذه الأصول بشكل رئيسي، العقارات السكنية المخصصة للإيجار، وتضم محفظة الدار عن العقارات السكنية المخصصة للإيجار 4800 وحدة، وحققت معدل إشغال قويا بلغ 98% بنهاية النصف الأول من العام.
ويبلغ إجمالي المساحات القابلة للتأجير في محفظة الدار 470 ألف متر مربع موزعة على 27 وجهة تسوق، فضلاً عن تأجير تأجير كامل المساحات المتاحة للتأجير في ياس مول، أبرز مشاريع الدار ضمن قطاع التجزئة، و340 متجراً قيد التشغيل حالياً.
وبشأن المساحات المكتبية، أوضحت الشركة أن معدل الإشغال ضمن محفظة الدار من العقارات المكتبية الاستثمارية التي تتضمن 184 ألف متر مربع من المساحات القابلة للتأجير، ارتفع إلى 91%. وفي قطاع الفنادق، بلغت نسبة الإشغال في محفظة الفنادق التابعة للدار العقارية 81% خلال النصف الأول من العام الجاري، وهي النسبة ذاتها خلال النصف الأول من العام 2014.
ووفقا للنتائج، ارتفع إجمالي الرصيد النقدي لدى الشركة بشكل طفيف إلى 5,3 مليار درهم بحلول نهاية الربع الثاني، بعد استلامها 1,2 مليار درهم كجزء من مستحقاتها لدى حكومة أبوظبي عن أعمال البنية التحتية التي نفذتها بالنيابة عن الحكومة، ما عوض المبلغ الذي قامت الدار بسداده ومقداره 1,1 مليار درهم.

اقرأ أيضا

أزمة التجارة تخيم على آفاق النمو العالمي