الاتحاد

الاقتصادي

الإمارات الأكثر نفاذاً للألياف الضوئية عالمياً

%95.7 نسبة نفاذ شبكة الألياف الضوئية إلى المنازل في الإمارات

%95.7 نسبة نفاذ شبكة الألياف الضوئية إلى المنازل في الإمارات

دبي (الاتحاد)

تواصل دولة الإمارات تصدر المشهد العالمي، بتحقيقها أعلى نسبة نفاذ لشبكة الألياف الضوئية الواصلة للمنازل (FTTH)، للعام الثالث على التوالي، ما يجعلها مركزاً للابتكار الرقمي الشامل، وحاضنةً لأحدث التقنيات والحلول الذكية، بفضل إمكاناتها الشبكية المتطورة، وبحسب آخر تقرير صادر عن المجلس العالمي للألياف الضوئية الواصلة للمنازل، فقد تربعت الإمارات على رأس قائمة الدول التي تمتلك شبكات الألياف الضوئية على مستوى العالم، بربطها 95.7% من المنازل في الدولة، لتتجاوز بذلك سنغافورة والصين وكوريا الجنوبية وهونج كونج واليابان.
وقال جوان كولينا، رئيس المجلس العالمي للألياف الضوئية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: «تكمن أهمية الألياف الضوئية، اليوم، في قدرتها على دعم الإمكانات الشبكية المستقبلية، وخاصة مع إطلاق شبكة الجيل الخامس (5G)، بما يسهّل من توفير أهم التقنيات الحديثة، ودفع عجلة الابتكار الشامل»، لافتاً إلى الدور الرئيس الذي تلعبه اتصالات، بفضل استثماراتها المتواصلة للارتقاء بالقدرات الشبكية، حتى أصبحت شبكتها اليوم الأسرع والأكثر تطوراً في المنطقة، ما أسهم في ترسيخ ريادة الإمارات على الخارطة العالمية في هذا المجال، للعام الثالث على التوالي.
ومع استراتيجية اتصالات الطموحة، والمتمثلة في قيادة المستقبل الرقمي لتمكين المجتمعات، فإن شبكة اتصالات تعد العامل الرئيس في تمكين التحول الرقمي لعملائها، حيث تركّز اتصالات بشكل مستمر على الاستثمار في الابتكار، وتقنيات وخدمات الجيل القادم، لتعزيز قدرات الشبكة وإثراء تجربة العملاء.
وتأتي أهمية شبكة الألياف الضوئية، من قدرتها على تمكين التقنيات المستقبلية، مثل الواقع المعزز والروبوتات والذكاء الصناعي، كما تمكّن المستخدمين من الاستفادة من السرعات والسعات العالية، التي تتطلبها التطبيقات الذكية والألعاب الرقمية الحديثة، علاوةً على الاستمتاع بمشاهدة فيديو عالي الوضوح، وغيرها.
كما تسهم شبكة الألياف الضوئية، في دفع وتيرة التحول الرقمي لقطاع الأعمال، من خلال تمكين تقنيات الحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء، علاوةً على ابتكار حلول وتقنيات وتطبيقات متقدمة، الأمر الذي يعزز من القدرات المستقبلية على كافة المستويات، ويؤكد بذات الوقت دور اتصالات المحوري في تمكين التحول الرقمي.

اقرأ أيضا

«الإمارات للطاقة النووية» تسجل 75 مليون ساعة عمل آمنة