الاتحاد

عربي ودولي

اليمن: سقوط آخر معاقل التمرد في صعدة


صنعاء - أحمد الجبلي: أكد الرئيس اليمني علي عبدالله صالح أنه تم تعقب المتمردين في محافظة صعدة شمال-غربي اليمن وفرض السيطرة على المنطقة والمكان الذي كانوا يتمركزون فيه، وأن ماجرى حالة نادرة أخذت فترة بسيطة من الوقت وقد انتهى التمرد فعليا يوم الاربعاء الماضي· وقال في تصريحات أدلى بها أمس إن تلك العناصر هم أفراد لا يشكلون أي ثقل سياسي، بل مجموعة خارجة عن الدستور والنظام والقانون · كما وصفهم بأنهم عناصر متطرفة رجعية يعود تفكيرها الى ما قبل 43 سنة، مؤكدا أن الدولة قد اتخذت كافة الاجراءات الكفيلية بالحفاظ على الامن والاستقرار في ربوع اليمن طبقا للدستور والقانون·
ومن جانبه، أكد مدير الأمن بمحافظة صعدة العميد محمد صالح طريق لـ'الاتحاد' سقوط آخر مواقع أنصار المتمرد بدر الدين الحوثي بيد القوات الحكومية التي فرضت سيطرتها الكاملة على جميع المناطق· وقال إن القوات الحكومية بدأت أمس في اخلاء قتلى تلك المواجهات من الطرفين واسعاف الجرحى، فيما تواصل وحدات الجيش والأمن ملاحقته الحوثي وقائد المتمردين الميداني عبد الله عيضة الرزامي واتباعهما· وأضاف أن المعلومات المتوفرة لدى القوات الحكومية تفيد بأن الرجلين لم يفرا مع بعضهما الى مكان واحد بل ذهب كل منهما الى اتجاه في اطراف محافظة صعدة، مستبعداً فرارهما الى خارج البلاد·
وكانت القوات الحكومية اقتحمت أمس الأول الرزامي في منطقة الرزامات واعتقلت عددا من المسلحين داخله واستولت على كمية من الاسلحة والذخائر· وقد عثرت عند سيطرتها لمنطقة الرزامات ووادي نشور حيث كان يسكن الحوثي على 26 قتيلاً من انصاره و4 قتلى من القوات الحكومية· في غضون ذلك ما تزال العاصمة اليمنية صنعاء تشهد إجراءات أمنية مشددة، تحسباً لأي عمليات انتقامية قد يشنها انصار الحوثي بعد هزيمتهم·

اقرأ أيضا

أميركا تفرض قيوداً على حركة دبلوماسيين إيرانيين وأسرهم