صحيفة الاتحاد

الرياضي

«ألوان زاهية» تتصدر «جولف السيدات»

 التايلاندية سوباماس سانجشان (من المصدر)

التايلاندية سوباماس سانجشان (من المصدر)

دبي (الاتحاد)
حققت التايلاندية سوباماس سانجشان 67 ضربة، بواقع 5 ضربات تحت المعدل، في أفضل نتائج الفترة الصباحية للجولة الأولى لمنافسات النسخة الـ12 لبطولة «أوميجا دبي ليدز كلاسيك» للجولف، المحطة الختامية لموسم الجولة الأوروبية لجولف السيدات، على ملعب المجلس.
وانطلقت البطولة أمس، على وقع مستويات متقاربة ين اللاعبات وتنافس مفتوح على اللقب، وبعد أداء قوي من التايلاندية سوباماس سانجشان التي شاركت بألوان زاهية، وحاولت بقية اللاعبات اللحاق بها في صدارة الترتيب وحققت الأسكتلندية كيلسي ماكدونالد نتيجة جيدة في الجولة الأولى مسجلة 68 ضربة بواقع 4 ضربات تحت المعدل، لتدخل على خط المنافسة على اللقب، بتشاركها المركز الثاني مع الدنماركية نانا مادسين والفنلندية مينيا بلومكفيست اللتين سجلتا نفس النتيجة.
وحققت المكسيكية آنا مينديز مفاجأة بتواجدها في المقدمة بعدما سجلت 69 ضربة بواقع 3 ضربات تحت المعدل.
وجاءت بداية الكورية الجنوبية إن كونج كيم بطيئة بعدما اكتفت بتحقيق 73 ضربة بواقع ضربة واحدة فوق المعدل، علماً أن الكورية تعتبر واحدة من المرشحات للعب دور مهم بالمنافسة على اللقب بعدما سبق لها الفوز به عام 2009.
وتساوت كيم مع أكثر من لاعبة بنفس الرصيد، أبرزهم الجنوب أفريقية نيكول جارسيا والإنجليزيات هولي كليبورن وجودي شادف.
من جانبها قدمت المغربية مها الحديوي، العربية الوحيدة في البطولة، أداء متوازناً، خصوصاً في الجزء الثاني من الجولة الذي عوضت فيه بدايته المتعثرة، لتنجح مع نهاية الجولة الأولى في تسجيل 72 ضربة برقم مساوٍ للمعدل العام.
وأقامت اللجنة المنظمة احتفالاً في منتجع جبل علي للجولف وسبا في دبي، للترحيب باللاعبات ووفد الجولة الأوروبية لجولف السيدات والإعلاميين من خارج الدولة.
وزينت الألعاب النارية سماء دبي في الاحتفالية، وشكلت فرصة لتبادل الخبرات بين المشاركات والتعرف على العديد من الجوانب المرتبطة بتراث وتقاليد دولة الإمارات.
ورحب بيتر داوسون، رئيس مؤسسة الجولف في دبي، الجهة المنظمة للبطولة، باللاعبات المشاركات وحثهم على تقديم أفضل أداء في البطولة الختامية للموسم، وقال: نفتخر بكون بطولة أوميجا دبي ليدز كلاسيك، واحدة من أكثر الوجهات المفضلة للاعبات المحترفات، وهو نابع من العمل الشاق والكبير الذي بذله القائمون على هذه البطولة التي انطلقت قبل 12 عاماً.