صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

قوات النظام السوري تشتبك مع المعارضة في حماة

مقاتلان من الفصائل السورية (أرشيفية)

مقاتلان من الفصائل السورية (أرشيفية)

اشتبكت قوات النظام السوري مع مقاتلي المعارضة في محافظة حماة، اليوم الجمعة، في إحدى أعنف المعارك بشمال غرب سوريا منذ عام.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن جيش النظام والقوات المتحالفة معه هاجموا مقاتلي المعارضة بالقرب من قرية حلفايا خلال الليل وسيطروا على بعض المواقع.
وقالت وكالة الأنباء العربية السورية الرسمية (سانا) إن جنوداً قتلوا متشددين في كمين في حماة رداً على هجمات شنوها على موقع عسكري بالبنادق الآلية الثقيلة.
وقال المرصد إنه لم يتضح إن كان هناك قتلى في صفوف القوات الموالية للحكومة.
ويقع تبادل لإطلاق النار من آن لآخر في شمال غرب سوريا منذ إبرام اتفاق في سبتمبر بين روسيا وتركيا.
ونجح الاتفاق، الذي نص على إنشاء منطقة منزوعة السلاح، في منع هجوم للجيش على محافظة إدلب الخاضعة لسيطرة المعارضة وأجزاء قريبة من محافظتي حماة وحلب.
وقال المرصد إن قوات النظام قصفت أجزاء من بلدة جرجناز وخان شيخون وقرى أخرى، اليوم الجمعة.
وقالت الأمم المتحدة إن ما يقرب من ثلاثة ملايين شخص يعيشون في شمال غرب البلاد وحذرت من أن أي معركة لاستعادة سيطرة النظام السوري عليها قد تتسبب في معاناة شديدة.
وتسيطر مجموعات مختلفة من مسلحي المعارضة على إدلب.