الاتحاد

الرياضي

10 سيارات وجوائز قيمة لأبطال كأس محمد بن راشد

نخبة الفرسان والفارسات في الإمارات والعالم يشاركون في سباقات المهرجان (الاتحاد)

نخبة الفرسان والفارسات في الإمارات والعالم يشاركون في سباقات المهرجان (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

كشفت اللجنة المنظمة لمهرجان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة، عن جوائز سباق كأس محمد بن راشد الذي سيقام في ختام المهرجان، وذلك خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقد أمس بمدينة دبي الدولية للقدرة بسيح السلم، وأعلنت عن رصد 10 سيارات وجوائز نقدية للفائزين في السباق الذي سيقام في نسخته العاشرة السبت المقبل، تحت شعار «تميُّزُنا في وِحدَتِنا»، حيث يجمع المهرجان المتفرِّد المنافسين والعاملين مع عشّاق الخيل والحضور ضمن روح التكاتف والتعاون.
حضر المؤتمر محمد عيسى العضب المدير العام لنادي دبي للفروسية، ود. غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الفروسية، وخوان كارلوس كابيللى رئيس ومسؤول التسويق الدولى للونجين، وباتريك عون المدير الإقليمي للونجين، وممثِّل الاتحاد الدولي للفروسية كما حضر المؤتمر الماليزي ياب مو سون والإسباني فرناندو سيبريان كاريللو.
ويمثل السباق دعما جديدا من قبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، للفروسية وسباقات القدرة، وتعزيزا لرياضة الأجداد والآباء، حيث تمت إضافة سباقين جديدين على برنامج السباق، لتصبح النسخة العاشرة من هذا الحدث فريدة من نوعها.
وتم توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية لمدة خمس سنوات بين مجموعة ميدان ولونجين - راعي البطولة - ليتم بموجبها تجديد ارتباط ماركة الساعات السويسرية برياضات القدرة وقفز الحواجز التي تنظمها مجموعة ميدان.
ورحب محمد عيسى العضب بالحضور وبالمشاركين في سباقات المهرجان، وقال: «يعد سباق كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة أحد أبرز أحداث موسم سباقات القدرة في الإمارات على الدوام، وتترقبه الأنظار بشدة سواءً على المستويين التنافسي والجماهيري.
وأضاف: استحداث مهرجان من ثلاثة أيام للسباقات يعد أسلوبا ملائماً للاحتفاء بالنهج القيادي الحكيم والروح الرياضية التنافسية السمحة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، كما يعد المهرجان منصة لتسليط الأضواء على إنجازات وإسهامات سموه في الرياضة ليس فقط كراعٍ لها ومنافس، بل كحاكم حريص على التطوّر المستدام للإمارات ودبي.
وتابع: يطيب لنا أيضاً أن نعرب عن تقديرنا لراعي الحدث «لونجين» العلامة التجارية المميزة التي ظلت منذ أمد طويل تقدم الدعم والرعاية لرياضات الفروسية في دبي وحول العالم.
وأوضح العضب «سيركز المهرجان على تطور مسار رياضة القدرة في الإمارات، وتعزيز مشاركة وأداء الفرسان والخيول من مختلف أنحاء العالم، ونود أن نؤكد على حرصنا على أهمية رعاية الخيول وأمنها وسلامتها خلال المنافسة من خلال إجراء العديد من الفحوص الإلزامية، واتخاذ الاحتياطات الاحترازية اللازمة لتفادي الوقوع تحت طائلة المخالفات، طبقا للمعايير الدوليّة».
من جانبه، تقدم خوان كارلوس بالشكر والتقدير لمجموعة ميدان على الثقة الغالية التي ساهمت في تمديد الشراكة.
وقال: سعداء بتمديد التزامنا لمدة أطول كمؤقت رسمي لفعاليات الفروسية والسباقات التي تنظمها ميدان، وفي سياق هذه الشراكة، أصبحنا مرتبطين بأحداث استثنائية مثل كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة (مقدمة من لونجين)، وكرنفال كأس دبي العالمي، وكأس دبي العالمي شاملا أكبر سباق عشبي (دبي شيما كلاسيك)، وبطولة دبي الدولية لقفز الحواجز، ومن شأن جميع هذه المنافسات أن تسلط الأضواء بشكل استثنائي على ماركتنا ومنتجاتنا في الدولة وخارجها.
من جهته، وصف باتريك عون الشراكة بين لونجين ومجموعة ميدان بالمتميزة، وتمنى التوفيق للجميع من لجان فنية وتنظيمية وفرسان مشاركين بخروج الحدث في ثوب جميل يتناسب مع المكانة العالية التي يحتلها في سباقات القدرة العالمية خاصة أن المهرجان يمثل محطة مهمة لنخبة الفرسان من كل دول العالم.

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية