الاتحاد

كرة قدم

تيفيز يسجل بعد 11 عاماً !

تيفيز سجل أول أهدافه في الدوري الأرجنتيني (الاتحاد)

تيفيز سجل أول أهدافه في الدوري الأرجنتيني (الاتحاد)

بوينوس أيرس (أ ف ب)

سجل كارلوس تيفيز العائد إلى صفوف بوكا جونيورز هدفاً لمصلحة فريقه، لكن ذلك لم يمنعه من الخسارة على ملعبه أمام يونيون سانتا في 3-4 في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الأرجنتيني.

واستفاد سان لورنزو من خسارة بوكا جونيورز ليلحق به إلى الصدارة ويتقدم عليه بفارق الأهداف بعد فوزه على خيمناسيا لا بلاتا 1- صفر، محققاً فوزه الثاني فقط في المراحل الخمس الأخيرة التي شهدت تعادله في ثلاث مباريات، بفضل الأوروجوياني مارتن كاوتيروتشيو الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 47.
ورفع سان لورنزو رصيد فريقه إلى 40 نقطة في الصدارة بفارق الأهداف أمام بوكا الذي تعرض لخسارة قاتلة هي الثالثة له هذا الموسم أمام يونيون في مباراة سجل خلالها تيفيز هدفه الأول في الدوري الأرجنتيني منذ عودته إلى بوكا قادماً من يوفنتوس الإيطالي.
ودافع تيفيز عن ألوان الفرق العمرية لبوكا بين 1997 و2001، ثم لعب للفريق الأول من 2001 حتى 2004، وانتقل إلى البرازيل للعب مع كورنثيانز لموسم واحد قبل التوجه إلى القارة الأوروبية، حيث تنقل بين ثلاثة أندية إنجليزية وهي وست هام يوناتد (2006 - 2007) ومانشستر يونايتد (2007 - 2009) ومانشستر سيتي (2009 - 2013) الذي تركه للانضمام إلى يوفنتوس عام 2013.
وكان تيفيز، الذي توج مع بوكا جونيورز عام 2003 بلقب الدوري الافتتاحي وكأس ليبرتادوريس وكأس الإنتركونتيننتال قبل الانتقال إلى البرازيل، حيث أحرز لقب الدوري المحلي عام 2005، سجل الأربعاء الماضي هدفه الأول مع بوكا جونيورز منذ حوالي 11 عاماً وتحديداً منذ 17 ديسمبر 2004 في إياب نهائي مسابقة «كوبا سودا أميركانا» ضد بوليفار البوليفي (2-1)، وذلك خلال المباراة التي فاز بها فريقه الجديد-القديم على بانفيلد 3 - صفر في مسابقة الكأس المحلية قبل أن يضيف أمس الأحد الهدف الثاني والأول له في الدوري.
وكان بوكا البادئ بالتسجيل على أرضه أمام يونيون عبر جوناثان كاييري (7)، لكنه تعرض لضربة قاسية في الدقيقة 26 عندما طرد حارسه أجوستين أوريون، ما سمح للضيوف بإدراك التعادل من ركلة جزاء نفذها فيكتور مالكورا (31)، ثم التقدم عبر ماوريسيو مارتينيز (36).
لكن تيفيز أدرك التعادل في الدقيقة الأولى من الشوط الثاني، ثم تقدم يونيون مجدداً عبر إيمانويل بريتيس (65)، وعندما اعتقد الجميع أن كاييري أنقذ بوكا من الخسارة بتسجيله هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث في الدقيقة 88 ضرب لوكاس جامبا في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع ومنح الضيوف نقاط المباراة الثلاث.
ويملك ريفر بلايت فرصة اعتلاء الصدارة أيضاً لأنه يملك مباراة مؤجلة ضد ديفانسيا أي جوستيسيا لم يخضها بسبب ارتباطه بإياب نهائي كأس ليبرتادوريس ضد تيجريس غداً الأربعاء على ملعبه.
وتغلب أتلتيكو دي رافاييلا على الدوفيزي 2-1. سجل للفائز فيريرا (39) وليون (62 خطأ في مرمى فريقه)، وللخاسر ميراكو (36).
وفاز تيمبيرلي على فيليز سارسفيد 2-1. سجل للفائز فيلشيز (58 من ركلة جزاء) وسابويزا (66)، وللخاسر ديساباتو (25).
وتغلب استدويانتيس على نويفا شيكاغو بهدف سجله مندوزا في الدقيقة 79 من ركلة جزاء. وفاز أيضاً أولمبيو على نيولز أولد بويز بهدفين جملا توقيع فيجا (51) واكونا (90).
وتعادل كروسيرو دل نورتي مع هوراكان 3-3. سجل للأول أفالوس (11 و23) وارانو (69 خطأ في مرمى فريقه)، وللثاني اسبينوزا (76 و90+1) وتوراسا (85).
وتعادل أيضاً راسينج مع بلجرانو من دون أهداف، وأرجنتينوس مع خودوي كروز بالنتيجة ذاتها.

اقرأ أيضا