الاتحاد

الإمارات

«التخطيط العمراني» يطلق مبادرة «التواصل مع المجتمع»

أبوظبي (الاتحاد)

أطلق مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، في يناير الماضي، مبادرة التواصل مع المجتمع، وذلك حرصاً من المجلس على نشر الوعي بين أفراد المجتمع حول التخطيط العمراني والاستدامة وعمليات التطور العمراني، وتماشياً مع تحقيق أهداف خطة أبوظبي.
يركز المجلس، خلال هذه المبادرة، على محاور عدة، تهدف إلى نشر الوعي بدور المجلس ومهامه، من خلال التواصل مع المجتمع، وإشراكه في عمليات إعداد المخططات العمرانية للمدن ومختلف مناطق الإمارة، وذلك بما يتناسب مع احتياجاته، ويضمن له الحياة في مجتمعات عمرانية مستدامة ومتكاملة. كما سيسعى إلى تعزيز دور التخطيط العمراني الاجتماعي، الذي يستند في نهجه إلى الإشراك الفعال للمجتمع في مختلف مراحل التخطيط العمراني عن طريق الأخذ بآرائه ومقترحاته المتصلة بنمو الإمارة. كما سيتمكن من توثيق متطلبات السكان، والعمل على أساسها. وقال فلاح محمد الأحبابي، مدير عام مجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، على هامش إطلاق المجلس لمبادرة التواصل مع المجتمع، التي ستخصص أولى ورشاتها لشركاء المجلس الاستراتيجيين خلال شهر فبراير: «إن أهمية هذه المبادرة نابعة من إيمان المجلس بضرورة التواصل الفعال والواضح مع المجتمع، من منطلق اعتبار أن المجتمع بمختلف فئاته يشكل طرفاً معنياً أولاً بعمليات التخطيط العمراني والاستدامة». وتابع: «يشكل المجتمع عنصراً مهماً بالنسبة لنا، وعلى أساسه نضع - باعتبارنا جهة تخطيطية مسؤولة عن رسم معالم البيئة العمرانية لإمارة أبوظبي - خططنا الاستراتيجية للتخطيط العمراني والاستدامة التي توجه عملنا كمخططين، وتدعم جهودنا في سبيل توفير مجتمعات عمرانية، وفقاً لأفضل المقاييس التخطيطية».

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس زيمبابوي بيوم الاستقلال