الاتحاد

الإمارات

إماراتي يتبرع بـ 200 ألف درهم لصيادي أم القيوين

استقرار الحالة الجوية واستعدادات للخروج إلى البحر (الاتحاد)

استقرار الحالة الجوية واستعدادات للخروج إلى البحر (الاتحاد)

سعيد أحمد (أم القيوين)

تبرع رجل أعمال إماراتي من أم القيوين بمبلغ 200 ألف درهم لتلبية احتياجات الصيادين الضرورية في ميناء «النقعة» بمنطقة الميدان بأم القيوين، وتكفل بتوفير فنيين لتدريب الصيادين على كيفية رصف قواربهم في الميناء بطريقة صحيحة وسليمة، لكي لا تتعرض للتلف أثناء الأمواج.

وثمن منصور سلطان الخرجي مدير عام دائرة التنمية الاقتصادية بأم القيوين، رئيس لجنة تنظيم الصيد في الإمارة، مبادرة المواطن التي تهدف إلى توفير الاحتياجات الضرورية لأصحاب القوارب في الميناء، وتعينهم على مواصلة المهنة دون عوائق أو صعاب، لافتاً إلى أن مثل هذه المبادرات والعطاءات الخيرية ليست غريبة على أبناء الإمارات، فهم يسيرون على نهج باني ومؤسس الدولة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، في مد يد العون والمساعدة.

وأضاف الخرجي:« إن صاحب التبرع يملك شركة لصناعة الأرصفة العائمة في الإمارة، ولديه خبرة طويلة في هذا المجال، وسيوظف خبراته وإمكانياته في مساعدة الصيادين، كما إنه أبدى استعداده بتوفير فريق عمل للحالات الطارئة أثناء هبوب الرياح الشديدة وارتفاع الأمواج لمتابعة الأوضاع في الميناء، وذلك من أجل الحفاظ على سلامة قوارب الصيد من التعرض للتلف».

وأشار إلى إن لجنة تنظيم الصيد في أم القيوين، تسعى إلى توفير احتياجات الصيادين المواطنين وتخفيف معاناتهم، من خلال التواصل مع الجهات المختصة والقطاع الخاص للمساهمة في دعمهم، مشيراً إلى أن اللجنة ستشرف على تسخير التبرع في خدمة الصيادين.

اقرأ أيضا

رئيس الدولة ونائبه ومحمد بن زايد يهنئون رئيس زيمبابوي بيوم الاستقلال