الاتحاد

أخيرة

رئيس أساقفة ألمانيا مع بناء مساجد للمسلمين

شدد الرئيس الجديد لمؤتمر الأساقفة الألمان على حق المسلمين الذين يعيشون في الغرب في بناء المساجد· وأكد روبرت تسوليتش في مقابلة نشرتها صحيفة ''مانهايمر مورجن'' الألمانية أمس أهمية مساعدة المسلمين الذين يعيشون في ألمانيا على أن يجدوا فيها وطناً لهم· وقال تسوليتش: ''للمسلمين الحق في بناء مسجد أينما وجدوا'' ولكنه قال: إن مسألة مساحة المساجد يمكن أن تطرح للبحث، وتساءل إذا كان من الضروري بناء المساجد بمآذن ضخمة· وشدد الأسقف في الوقت نفسه على أهمية قضية اندماج الأجانب في المجتمع الألماني، مشيراً إلى أهمية ذلك في بلاده في ظل وجود الكثير من الأطفال المسلمين في دور رياض الأطفال بألمانيا· وأشار رجل الدين الكاثوليكي إلى أن مؤتمر الأساقفة كان يحبذ دوما فكرة تدريس مواد دينية إسلامية في المدارس إذا استدعت الضرورة ذلك، على أن تكون باللغة الألمانية وعلى يد معلمين تدربوا في ألمانيا· في الوقت نفسه، أعرب تسوليتش عن أمله في أن تعطي البلاد الإسلامية للكنيسة مثل هذه الحرية· وحذر تسوليتش من انعزال الأجانب في المجتمعات الغربية وتكوين ''مجتمعات موازية''، مؤكداً أن هذا الأمر سيكون بذرة للصراعات والأزمات· يذكر أن تسوليتش ''69 عاماً'' اختير الثلاثاء الماضي لتولي منصب رئيس مؤتمر الأساقفة خلفاً لكارل ليمان الذي استقال من منصبه لأسباب صحية·

اقرأ أيضا