أبوظبي ( الاتحاد)

أعلنت جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا أن أربع طالبات في برنامج بكالوريوس الهندسة الكهربائية في الجامعة قد تم اختيارهن كأول مجموعة من دولة الإمارات لبرنامج زمالة الابتكار الجامعي في جامعة ستانفورد في الولايات المتحدة الأميركية.
وقد أكملت الطالبات الأربع - وهن هاجر محمد المهري ومريم عباس سجواني وربى ناصر وبثينة الخياط - البرنامج التدريبي على الإنترنت، والذي استمر لمدة ستة أسابيع. وستتم دعوة الفريق، بالإضافة إلى الدكتور نيكولاس ديميت، الأستاذ المشارك في قسم اللغة الإنجليزية في جامعة خليفة، إلى ملتقى «وادي السيليكون» في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأميركية، حيث سيحضرن ورش عمل عملية، كما ستشمل زيارة الفريق أيضاً يوماً من الأنشطة والتعلم في مقر شركة «جوجل» في مارس العام المقبل.
وبالإضافة إلى ذلك، فسيحضر الفريق في بداية العام القادم كـضيوف في لقاء «نصف الكرة الأرضية الشرقي»، والمقرر عقده في دبي، ويشهد مشاركة فرق من الصين والهند ودول شرق آسيا.
وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا: يدل اختيار طالباتنا من قبل جامعة ستانفورد أهمية النظام البيئي للابتكار وريادة الأعمال في جامعة خليفة، والخبرات التي يتمتع بها أعضاء الهيئة الأكاديمية في مجال بناء المهارات.
وستبدأ الطالبات الأربع بتخطيط وتفعيل مشاريعهن بالاستفادة من التدريب الذي حصلن عليه. وتعمل كل من ربى ناصر وبثينة الخياط معاً في مشروعين، المشروع الأول هو مشروع «لاب أيد»، وهو عبارة عن مجموعة مواد تعليمية في مجال المختبرات، فيما يهدف مشروع «ورش العمل حول الذكاء العاطفي» إلى مساعدة الطلبة على بناء الثقة بالنفس، بالإضافة إلى التركيز على تحقيق أهداف محددة على الرغم من وجود المشتتات اليومية.