الاتحاد

الاقتصادي

بيانات اقتصادية إيجابية تدعم بورصات أوروبا واليابان

رجل يمر أمام شاشة تعرض حركة الأسهم اليابانية التي ارتفعت أمس

رجل يمر أمام شاشة تعرض حركة الأسهم اليابانية التي ارتفعت أمس

ارتفعت أسهم أوروبا واليابان أمس مدعومة ببيانات اقتصادية إيجابية وارتفاع الأسواق الأميركية أمس الأول·
وارتفعت الاسهم الاوروبية بنسبة 1,2 في المئة في أوائل المعاملات أمس اقتداء بالمكاسب التي تحققت في الاسواق الأميركية والآسيوية بفضل بيانات اقتصادية واستيعاب المستثمرين لنتائج جيدة من شركات كبرى في أوروبا·
وارتفع مؤشر يوروفرست 300 لاسهم الشركات الكبرى في أوروبا بنسبة 1,16 في المئة إلى 1349,70 نقطة·
وقادت أسهم البنوك وشركات السلع الاولية الاتجاه الصعودي، وارتفع سهم شركة انجلو أميركان للتعدين بنســـبـــة 3,5 في المــئــــــة وســـط شــــــائعـــات عــــن احتمـال تقدم شركة ريو تينتو الاسترالية بعرض لشرائها·
وقفزت أسهم شركة كاب جيميناي الفرنسية لاستشارات الكمبيوتر وسويدبنك السويدي أكثر من سبعة في المئة، وارتفعت أسهم مجموعة لافارج الفرنسية للاسمنت وشركة دانون للمواد الغذائية نحو أربعة في المئة بفضل اعلان نتائج جيدة·
وانخفض سهم بنك يو·بي·اس السويسري 1,8 في المئة بعد أن قال إنه يتوقع أن يكون عام 2008 عاما صعبا وكشف عن استثمارات معرضة للخطر في أسواق الرهن العقاري الاميركية حجمها 26,6 مليار دولار·
كما أنهت الأسهم اليابانية تعاملات اليوم الخميس في بورصة طوكيو للأوراق المالية بمكاسب كبيرة بفضل البيانات الإيجابية لنمو الاقتصاد الياباني خلال الربع الأخير من العام الماضي·
وارتفعت الاسهم اليابانية بنسبة 4,3 في المئة في نهاية التعاملات أمس بعد اعلان نمو الاقتصاد بأكثر من مثلي المعدل المتوقع في الربع الاخير من السنة الماضية·
وساهم في رفع الاسهم أيضا بيانات أظهرت أمس نموا قويا لمبيعات التجزئة الأميركية، وأدى انخفاض الين إلى رفع أسهم شركة هوندا موتور وغيرها من شركات التصدير بينما زادت أسهم شركات تتصل أنشطتها بصناعة الرقائق مثل أدفانتست بعد ارتفاع نظيراتها في الولايات المتحدة·
وقفز مؤشر نيكي القياسي 558,15 نقطة إلى 13626,45 نقطة عند الاغلاق· وصعد مؤشر توبكس الاوسع نطاقا 3,7 في المئة أي ·47
ونما الاقتصاد الياباني بمعدل يفوق مثلي التوقعات في الربع الاخير من العام الماضي لكن تباطؤا متوقعا هذا العام جعل المحللين يتوقعون أن يبقي بنك اليابان المركزي أسعار الفائدة دون تغيير خلال العام بل وربما خفضها·
وأظهرت بيانات حكومية أمس الخميس أن انفاقا قويا من جانب الشركات وقوة الصادرات ساعدا في رفع النمو الفصلي إلى 0,9 في المئة بالمقارنة مع توقعات المحللين التي بلغ متوسطها 0,4 في المئة·
وبلغ معدل النمو السنوي في الاشهر الثلاثة الاخيرة من العام الماضي 3,7 في المئة بالمقارنة مع 0,6 في المئة فقط في الولايات المتحدة·
وخفف هذا النمو الكبير من حدة المخاوف من انزلاق اليابان إلى الكساد مما ساهم في رفع الاسهم اليابانية وانخفاض السندات؛ لكن اقتصاديين قالوا إن النمو قد يتجه للتراجع هذا العام·
وقال ياسوهيرو أوناكادو كبير الاقتصاديين في دايوا اس·بي انفستمنتس ''الارقام قوية لكن من المستبعد أن يغير بنك اليابان اتجاه قراراته السياسية''، وأضاف أن الوضع تغير للأسوأ منذ يناير الماضي وتزايدت الشكوك في النمو الاقتصادي·
وتأتي هذه البيانات في أعقاب توقعات متشائمة من وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى بعد اجتماعهم في طوكيو يوم السبت الماضي وسط مخاوف من ركود أميركي في أعقاب الأزمة الائتمانية·
ويتوقع المستثمرون أن يبقي بنك اليابان الفائدة دون تغيير على 0,5 في المئة في اجتماعه لمراجعة السياسات اليوم الجمعة·
وفي أسواق العملة ارتفع سعر اليورو الاوروبي إلى أعلى مستوى في أسبوع مقابل الدولار والين في أوائل المعاملات الاوروبية أمس إذ اعتبر المستثمرون ارتفاع الاسهم إيذانا بعودة الاقبال على المخاطرة·
ويدفع الاقبال على المخاطرة المستثمرين الاميركيين إلى نقل استثمارات للخارج وبيع الدولار، وقال متعامل في بنك أوروبي إن مستثمرين أميركيين يقبلون على شراء اليورو بفضل ارتفاع الاسهم وان سعر 1,4615 دولار لليورو يمثل مستوى فنيا مهما وان تجاوزه قد يفتح الباب أمام ارتفاع السعر إلى 1,47 دولار·
ولامس سعر اليورو 1,4627 دولار مسجلا أعلى مستوى منذ أسبوع، كما لامست العملة الاوروبية الموحدة أعلى مستوى منذ أسبوع مقابل العملة اليابانية عند 158,42 ين·

اقرأ أيضا

الولايات المتحدة تدرس حظر 5 شركات صينية