صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

تباين أداء الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في أسواق الأسهم خلال تداولات الأسبوع الأخير من 2014

Print

Print

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)
انهى الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في اسواق الأسهم المحلية تعاملات الأسبوع الأخير من العام 2014 على تباين واضح بين صافي بيع في سوق أبوظبي للأوراق المالية بقيمة 57,5 مليون درهم، وصافي شراء في سوق دبي المالي بقيمة 141,5 مليون درهم.
وشهدت الجلسات الأربع الأخيرة من تداولات العام الماضي عمليات إغلاق لمراكز مالية لعدد من صناديق ومحافظ الاستثمار، بهدف تحقيق أرباح محققة للعام، فيما تدخلت محافظ اخرى لبناء مراكز جديدة بمستويات الأسعار الحلية التي تعتبر مغرية.
وقال محللون ماليون، إن صناديق الاستثمار تتهيأ لبناء مراكز جديدة مع بداية العام الحالي وفي ظل أسعار جيدة للأسهم، الأمر الذي سيدعم نشاط الأسواق خلال الربع الأول من العام.
وبحسب الاحصاءات، شكلت تعاملات المستثمرين الأجانب بسوق أبوظبي نحو 33% من إجمالي التداولات الأسبوعية للسوق البالغة 1,4 مليار درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 463,7 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 474,6 مليون درهم. وبذلك حقق الأجانب صافي بيع أسبوعي بقيمة 10,8 مليون درهم.
وحقق المستثمرون الأجانب غير العرب أكبر صافي بيع أجنبي بقيمة 25,5 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 130 مليون درهم من شراء 66,3 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 155,6 مليون درهم من بيع 51 مليون سهم، فيما حقق المستثمرون العرب صافي بيع بقيمة 4,2 مليون درهم من مشتريات بقيمة 238,4 مليون درهم من شراء 245 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 242,6 مليون سهم من بيع 244,5 مليون سهم. وحقق الاستثمار الخليجي صافي الشراء الأجنبي الوحيد بقيمة 19 مليون درهم من مشتريات بقيمة 95,2 مليون درهم من شراء 52,8 مليون سهم، مقابل مبيعات بقيمة 76,3 مليون درهم من بيع 40 مليون سهم.
وفيما يتعلق بأداء الاستثمار المؤسسي بسوق أبوظبي، حققت استثمارات الشركات صافي بيع خلال الأسبوع الماضي بنحو 26 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 353,5 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 379,5 مليون درهم.
وتباين أداء الاستثمار الأجنبي والمؤسسي في سوق دبي المالي خلال الأسبوع، بواقع صافي بيع للأول بقيمة 55,3 مليون درهم، مقابل صافي شراء جديد للثاني بقيمة 196,7 مليون درهم.
وبحسب تقرير سوق دبي، شكلت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو 42% من إجمالي التعاملات الأسبوعية للسوق البالغة 3,64 مليار درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 1,52 مليار درهم مقابل مبيعات بقيمة 1,58 مليار درهم، ليصل صافي البيع الأجنبي إلى 55,3 مليون درهم، هى في ذات الوقت محصلة شراء الاستثمار المحلي.
وحقق المستثمرون العرب أكبر صافي بيع أجنبي بنحو 81,5 مليون درهم من مشتريات بقيمة 831,3 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 912,8 مليون درهم، فيما بلغ صافي البيع الخليجي نحو 4,5 مليون درهم من مشتريات بقيمة 315,7 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 320,2 مليون درهم.
وحقق المستثمرون الأجانب غير العرب صافي الشراء الأجنبي الوحيد بقيمة 30,6 مليون درهم من مشتريات بقيمة 382,3 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 351,7 مليون درهم.
وفي المقابل، سجل الاستثمار المحلي صافي شراء أسبوعي بنفس قيمة صافي البيع الأجنبي بنحو 55,3 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 2,12 مليار درهم مقابل مبيعات بقيمة ملياري درهم.
وعلى العكس، أضاف المستثمرون المؤسساتيون بسوق دبي المالي صافي شراء جديد خلال تعاملات الأسبوع الماضي بقيمة 196,7 مليون درهم من مشتريات بقيمة 799,6 مليون درهم شكلت نحو 23% من إجمالي مشتريات السوق مقابل مبيعات 602,8 مليون درهم.
وحققت الشركات صافي شراء أسبوعي بقيمة 204,5 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 739,5 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 534,8 مليون درهم، فيما بلغ صافي شراء المؤسسات نحو 4,8 مليون درهم خلال الأسبوع من مشتريات بقيمة 6,1 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 1,2 مليون درهم.
وسجلت البنوك صافي البيع المؤسسي الوحيد خلال الأسبوع بنحو 12,7 مليون درهم، وذلك من مشتريات بقيمة 54 مليون درهم مقابل مبيعات بقيمة 16,8 مليون درهم.