الاتحاد

الرياضي

نادال يحافظ على إنجاز «الرملية» بلقب هامبورج

هامبورج، أتلانتا، فلوريانوبوليس (أ ف ب، رويترز)

توج الإسباني رافايل نادال المصنف أول بلقبه الثالث فقط لهذا الموسم بعد تغلبه على الإيطالي فابيو فونييني الثامن 7-5 و7-5 أمس في المباراة النهائية لدورة هامبورج الالمانية الدولية للتنس البالغة جوائزها 960. 407. 1 يورو.

وهذا اللقب الثاني لنادال في هذه الدورة بعد ذلك الذي احرزه عام 2008 والثالث في في العام الحالي حيث توج بطلا لدورتي بوينوس ايرس وشتوتجارت) والـ 67 في مسيرته، محققا في طريقه ثأره من فونييني الذي تغلب على الإسباني مرتين هذا الموسم في دورتي ريو دي جانيرو (نصف النهائي) وبرشلونة (الدور الثالث).
وكان نادال الذي تراجع في التصنيف العالمي إلى المركز العاشر بسبب معاناته هذا الموسم، يخوض مشاركته الأولى منذ أن ودع بطولة ويمبلدون، ثالث البطولات الأربع الكبرى، من الدور الثاني على يد الألماني داستن براون.

وصعد الإسباني للنهائي، إثر فوزه على الإيطالي اندرياس سيبي.
وبعد معاناة نادال من الإصابة في العام الماضي، تعثر النجم الإسباني خلال الموسم الحالي وتراجع في قائمة التصنيف الدولية لمحترفي التنس إلى المركز العاشر، وأحرز لقبين متواضعين فقط خلال 2015 في شتوتجارت وبوينس إيرس.

وبعد فشله في الفوز بلقب فرنسا المفتوحة، يدخل نادال النهائي أملا في الحفاظ على سجله بالفوز بلقب واحد على الأقل على الملاعب الرملية في أوروبا في كل عام منذ 2004.

أما فونيني الذي أحرز لقب البطولة الألمانية في 2013 والمصنف 23 عالميا، فهو ثاني لاعب يهزم نادال أكثر من مرة على الملاعب الرملية في موسم واحد بعد المصنف الأول عالميا الصربي نوفاك ديوكوفيتش.
من ناحية أخرى، أحرزت البرازيلية تيليانا بيريرا المصنفة رابعة اللقب الثاني في مسيرتها، عندما توجت بطلة لدورة فلوريانوبوليس البرازيلية الدولية البالغة جوائزها 250 ألف دولار، بفوزها على الألمانية انيكا بيك الثالثة 6-4 و4-6 و6-1 في المباراة النهائية.
واحتاجت بيريرا (27 عاما) إلى ساعتين و37 دقيقة لإحراز اللقب الثاني هذا العام وفي مسيرتها، بعد الأول الذي توجت به في دورة بوجوتا في أبريل الماضي بفوزها على الكازاخستانية ياروسلافا شفيدوفا 7-6 (7-2) و6-1.
وثأرت بيريرا لخسارتها أمام بيك الأسبوع الماضي في دورة باد جاشتاين النمساوية، وحققت فوزها الثاني على الألمانية بعد الأول في دورة للهواة عام 2011.
من جانبها، فشلت بيك (21) في إحراز لقبها الثاني بعد تتويجها في لوكسمبورج العام الماضي على حساب التشيكية بربورا زاهلافوفا 6-2 و6-1، واكتفت بمركز الوصيفة للمرة الثانية بعد سقوطها في لوكسمبورج بالذات عام 2013 أمام الدنماركية كارولين فوزنياكي 2-6 و2-6.
على الجانب الآخر، شق جون إيسنر طريقه نحو الفوز بلقب بطولة أتلانتا للمرة الثالثة على التوالي، بعدما تفوق على مواطنه الأميركي دينيس كودلا في مباراة متكافئة بالدور قبل النهائي.
وتفوق إيسنر صاحب ضربات الإرسال القوية على مواطنه الصاعد من التصفيات وحسم اللقاء من الفرصة الثانية المتاحة ليفوز 4-6 و6-2 و7-5 في ساعة واحدة و43 دقيقة في البطولة المقامة على الأراضي الصلبة.
وبدا أن المجموعة الثالثة ستصل إلى شوط فاصل قبل أن يحول إيسنر تأخره بنتيجة 30-صفر في الشوط الثاني عشر، إلى انتصار مستفيدا من ضربة خلفية لكودلا خارج الملعب.

وقال إيسنر (30 عاما): «كان شوط تقدمي 2-1 في المجموعة الثانية بمثابة نقطة التحول في المباراة، تمكنت من كسر إرساله وهذا منحني راحة كبيرة».

وسيلعب إيسنر في نهائي بطولة أتلانتا مع جيل مولر من لوكسمبورج أو القبرصي ماركوس بجداتيس.

اقرأ أيضا