الاتحاد

الإمارات

إطلاق الرمز البريدي لإمارة أبوظبي

الرمز البريدي لإمارة أبوظبي

الرمز البريدي لإمارة أبوظبي

أبوظبي (الاتحاد)

تعزيزاً لجودة الحياة في إمارة أبوظبي وتسهيلًا للوصول إلى أي وجهة فيها، أعلنت دائرة البلديات والنقل عن إطلاق تطبيق الرمز البريدي الذي تم تطويره لمساعدة المستخدمين للاسترشاد إلى المواقع المقصودة بكفاءة وفعالية تسهم في اختصار المسافات والوقت ضمن منظومة العنونة والإرشاد المكاني الموحدة التي طورتها الدائرة بترقيم المباني وتسمية الشوارع في مختلف أرجاء الإمارة بأسماء وأرقام فريدة.
وتسعى الدائرة من خلال تفعيل تطبيق الرمز البريدي إلى وضع آلية سهلة الاستخدام بين يدي سكان الإمارة وزوارها تمكنهم من البحث عن عناوين وجهاتهم باستخدام الرمز البريدي الذي تم تطويره وفق أفضل المعايير المعمول بها على الصعيدين الدولي والإقليمي، حيث تم إجراء مقارنات معيارية مع عدد من النظم المعتمدة في الولايات المتحدة الأميركية، وألمانيا، وبريطانيا، وأستراليا، وغيرها من الدول الأخرى التي أثبت فيها النظام فعاليته.
وسيسهم تطبيق الرمز البريدي في تحسين زمن الاستجابة لحالات الطوارئ وتقليل زمن التوصيل الخاص بالخدمات اللوجستية بفضل دقته، إذ تم تطويره استناداً إلى مراكز البريد الرئيسية والفرعية إلى مجموعة أرقام تتكون من 5 أرقام تساهم في تحديد النطاق الجغرافي لمراكز البريد الرئيسية والفرعية، إضافة إلى أن الرمز البريدي يعتبر عنصرا تكميليا لنظام العنونة الموحد في الإمارة وسيستخدم بشكل مباشر من قبل الشركات اللوجستية.
ويهدف النظام الجديد إلى وضع معيار موحد للترميز البريدي على مستوى الإمارة يتناسب مع الرمز البريدي على مستوى الدولة وإنشاء رمز بريدي يحقق التكامل مع نظام العنونة.
وتسعى الدائرة من خلال تفعيل هذا النظام إلى تسهيل أعمال الشركات وجميع القطاعات الحيوية وخدمات التنقل للأفراد والمجتمع وتوفير حزمة متكاملة من المميزات ذات الأثر الإيجابي على القطاعات الاقتصادية والاجتماعية والأمنية والبيئية والسياحية والثقافية.
وقال معالي فلاح الأحبابي، رئيس دائرة البلديات والنقل: إنه تم استحداث الرمز البريدي بالتنسيق مع مجموعة بريد الإمارات بهدف دعم الخدمات اللوجستية والتنقل بين مناطق الإمارة، حيث أولت الدائرة كفاءة الخدمات اهتماماً كبيراً ضمن خطة شاملة للارتقاء بمستوى تقديم الخدمات على مستوى الإمارة. وأوضح معاليه أن النظام الجديد تم تطويره وفقاً لأفضل الممارسات العالمية وبالتعاون مع بريد الإمارات وصمم ضمن نظام ارتكز على التقسيمات الإدارية والجغرافية بما يسهل ويخفض زمن تقديم الخدمات البريدية للوصول إلى العنوان.
كما سيمكن النظام المستخدمين من خلال الخرائط وأنظمة الملاحة من معرفة الرمز البريدي المكون من 5 أرقام تعكس رقم المدينة ومراكز البريد الرئيسية والفرعية وسيساهم تطبيق الرمز البريدي في تسهيل ورفع كفاءة عمليات التوصيل للبضائع على مستوى الإمارة وذلك من خلال ربطها في أحدث تقنيات نظم المعلومات الجغرافية.
ومن جهته، أشار عبد الله محمد الأشرم، الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة، إلى أن تطبيق الرمز البريدي في إمارة أبوظبي يشكل عاملاً أساسياً للارتقاء بمستوى الخدمات اللوجستية وتسريع عمليات التوصيل الأمر الذي سيساهم في دعم النمو الاقتصادي وتسهيل حركة التجارة.
وتعزيزاً للشراكة مع القطاع الخاص وبهدف تفعيل استخدام النظام المستحدث، عقدت دائرة البلديات والنقل ورشا تعريفية مع الشركاء الاستراتيجيين من الشركات اللوجستية في أبوظبي ودبي بهدف رفع مستوى الخدمات اللوجستية التي توفرها هذه الشركات.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد وتوكاييف يشهدان تبادل مذكرات التفاهم بين البلدين