أبوظبي (الاتحاد)

ناقشت ورشة عمل متخصصة بشرطة أبوظبي موضوعاً حول «استشراف المستقبل من خلال بناء السيناريوهات الأمنية» تضمنت منهجيات وخطوات وأدوات استشراف المستقبل، وطرق التخطيط ومناهج وأدوات بناء السيناريوهات الأمنية.
وركزت الورشة على محاور متعددة، استهدفت التعريف بوسائل استشراف المستقبل، وقراءة المتغيرات بطريقة علمية، وتصميم النظم المتكاملة لاستشراف المستقبل، وتحليل البيئة الداخلية والخارجية، وتحديد الفرص المتاحة، في إطار تحقيق التميز الحكومي، ضمن مراحل بناء مئوية شرطة أبوظبي 2057.
وتناولت الورشة التي نفذتها إدارة الابتكار واستشراف المستقبل في مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي، الجوانب المبتكرة لكيفية بناء السيناريوهات الأمنية من خلال استشراف المستقبل لدعم متخذي القرار، وناقش المشاركون كيفية رسم تلك السيناريوهات المستقبلية، في إطار توليد الأفكار المبتكرة، وتحفيز التفكير بشكل مختلف، ودعم العمل الجماعي.
واطلع المشاركون على وسائل إعداد الاستراتيجيات طويلة الأمد من خلال توقع أحداث ما في المستقبل، وتقييم آثارها، لتجنب مخاطر هذه الأحداث أو اقتناص الفرص التي توفرها، والتمكّن من اتخاذ قرارات هامة ومصيرية بدقة أكبر من خلال القدرة على معرفة التحديات أو الفرص المستقبلية.