عربي ودولي

الاتحاد

4 قتلى بإطلاق داخل قاعدة عسكرية أميركية في فلوريدا

المدخل الرئيسي لقاعدة بنساكولا الجوية الأميركية (أرشيفية)

المدخل الرئيسي لقاعدة بنساكولا الجوية الأميركية (أرشيفية)

أكدت البحرية الأميركية مقتل أربعة أشخاص، بينهم مرتكب حادث إطلاق النار، داخل قاعدة «بنساكولا» العسكرية الجوية البحرية في ولاية فلوريدا.
وأشارت البحرية الأميركية في البيان إلى أن الحادث أسفر عن إصابات عدة.
وقال سلاح البحرية الأميركية ومكتب رئيس شرطة مقاطعة «إسكامبيا» إنه لم يعد هناك تهديد نشط في قاعدة «بنساكولا» الجوية البحرية. لكن المنطقة لا تزال مغلقة أثناء عمل المحققين.
كانت حصيلة سابقة قد أشارت إلى مقتل ثلاثة أشخاص بينهم مطلق النار.
وتحدثت وكالة أنباء «بلومبرج»، في وقت سابق من اليوم، عن نقل 11 شخصاً على الأقل إلى مستشفيات بعد حادث إطلاق نار في القاعدة.
وذكرت صحيفة «بنساكولا نيوز جورنال» أن شخصين أصيبا بجروح خطيرة وثالثاً بجروح غير خطيرة. ونقل 11 شخصاً على الأقل إلى مستشفيات بعد حادث إطلاق النار، حسبما ذكرته.
وقال المسؤول الإعلامي في البيت الأبيض جاد دير إن الرئيس دونالد ترامب «أُبلغ بحادثة إطلاق النار في قاعدة بنساكولا... ويتابع الوضع».
وقال المكتب الفدرالي للكحول والتبغ والأسلحة والمتفجرات إن عناصره استجابوا للحادثة في القاعدة وأنه «تجري عملية تفتيش للمباني».

اقرأ أيضا... قتلى في إطلاق نار بقاعدة بيرل هاربور الأميركية

تضم القاعدة 16 ألف عسكري وأكثر من 7 آلاف مدني.
والقاعدة مركز تدريب أول لطياري البحرية وتعرف بأنها «مهد سلاح طيران البحرية».
والأربعاء أردى بحار أميركي شخصين بإطلاق نار وجرح ثالثاً في قاعدة «بيرل هاربور» في هاواي قبل أن ينتحر.
في يوليو 2015، شن مسلح هجوماً في منشأتين عسكريتين في ولاية تينيسي، قتل خلالها أربعة عناصر من مشاة البحرية الأميركية «المارينز» وبحاراً. وتوصل مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) إلى أن الهجوم مستلهم من «مجموعة إرهابية أجنبية».
وقبل سنتين على ذلك، قتل مسلح آخر 12 شخصاً وأصاب 8 آخرين بجروح في قاعدة للبحرية في واشنطن، على بعد 3 كيلومترات عن مبنى الكابيتول، قبل أن يرديه العسكريون.
وقبل أربع سنوات على ذلك الهجوم، قتل ضابط أميركي، طبيب نفسي لدى الجيش الأميركي، 13 شخصاً وأصاب أكثر من 30 آخرين بجروح في قاعدة فورت هود.

اقرأ أيضا

الرئيس الألماني يدعو أوروبا إلى تكثيف التعاون مع أفريقيا