صحيفة الاتحاد

الرياضي

الإمارات تستضيف الأولمبياد العربي للشطرنج

سالم عبدالرحمن يتقدم المشاركين في بطولة العالم بالرياض (الاتحاد)

سالم عبدالرحمن يتقدم المشاركين في بطولة العالم بالرياض (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

وافق اتحاد الشطرنج على استضافة الأولمبياد العربي الثاني، في الأسبوع الأخير من شهر يناير المقبل، والذي يضم جميع مسابقات الرجال والسيدات والمراحل السنية تحت 8، 10، 12، 14، 16، 18، و20 سنة للإناث والذكور، وذلك بمقر نادي الشارقة الثقافي للشطرنج، كما يشهد الأولمبياد العربي على هامشه اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد العربي واجتماع الجمعية العمومية لانتخابات الدورة الجديدة، وتقدم الشيخ سعود بن عبدالعزيز المعلا، رئيس نادي الشارقة للشطرنج، لمنصب الرئاسة في مواجهة هشام الجندي رئيس الاتحاد المصري للعبة.
جاء ذلك خلال اجتماع مجلس إدارة اتحاد الشطرنج الأخير برئاسة الدكتور سرحان المعيني، بحضور عبدالعزيز الخوري نائب رئيس الاتحاد، وحسين الشامسي الأمين العام للاتحاد، والأعضاء مهدي عبدالرحيم الأمين العام المساعد، وعبدالله عبدالرحمن رئيس الجهاز الفني، وطارق الخوري وهشام الطاهر.
كما ناقش الاجتماع، الاستعدادات الأخيرة لتنظيم كأس صاحب السمو رئيس الدولة، خلال الفترة من 22-29 ديسمبر الجاري، آخر مسابقات عام 2017، حيث تقام بطولة الرجال والناشئين بنادي أبوظبي للشطرنج، وبطولة السيدات والناشئات بنادي الشارقة الثقافي للشطرنج.
واعتمد مجلس إدارة الاتحاد، المشاركة في بطولة العالم للشطرنج السريع والخاطف والمقررة إقامتها في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية من 26 على 30 ديسمبر المقبل، على كأس الملك سلمان، والتي يشارك فيها أبرز لاعبي العالم وتبلغ جوائزها مليوني دولار، حيث يشارك في البطولة الأستاذ الدولي الكبير سالم عبدالرحمن، وترشيح أستاذ الاتحاد الدولي سعيد إسحاق وعمر نعمان آل علي للمشاركة في البطولة بدعوة من اللجنة المنظمة.
وأشاد مجلس إدارة الاتحاد باختيار الاتحاد الدولي للحكمين الدوليين مهدي عبدالرحيم وسلطان الطاهر للمشاركة في إدارة مباريات بطولة العالم بالسعودية، واعتمد الاجتماع، اللائحة الفنية لعام 2018، وخطة النشاط 2018، كما تم اعتماد الدورات التدريبية لعام 2018 بالتعاون مع مركز إعداد القادة.

وأكد حسين الشامسي، الأمين العام للاتحاد، أن الاتحاد العربي خاطب نظيره الإماراتي بطلب استضافة البطولة بعدما كانت الإمارات الخيار الثالث بعد المغرب والأردن، واعتذرت المغرب عن عدم الاستضافة لظروف خاصة، وبعد موافقة الأردن على استضافة بطولة المراحل السنية فقط على أن تستضيف الإمارات بطولات الكبار، لكن الاتحاد الأردني عاد واعتذر عن الاستضافة.
وأضاف: الاتحاد خاطب جميع أندية الدولة لاستضافة الحدث، وكان النادي الوحيد الذي رد سريعاً هو الشارقة، وبالفعل بدأت الترتيبات سريعاً، خاصة أن النية كانت تتجه إلى أن تقام البطولة منتصف يناير إلا أن الاتحادات العربية طلبت تأخيرها بسبب الامتحانات، وتم الاتفاق المبدئي على الأسبوع الأخير من يناير، وسنبدأ في العمل مع نادي الشارقة من أجل الترتيب للحدث العربي الكبير، ولدينا كوادر تنظيمية من المواطنين على أعلى مستوى، خاصة أن نادي الشارقة سبق له استضافة بطولات عالمية ونال استحسان الاتحاد الدولي .