الاتحاد

عربي ودولي

قتيلان و51 جريحاً بـ8 تفجيرات هزت بغداد

رجال الشرطة العراقية في موقع تفجير عبوة بمنطقة أبو دشير في بغداد

رجال الشرطة العراقية في موقع تفجير عبوة بمنطقة أبو دشير في بغداد

هزت العاصمة العراقية أمس 8 تفجيرات أحدها بسيارة مفخخة أسفرت عن مقتل شخصين وإصابة 39 آخرين، كما أسفر انفجار سيارة مفخخة وعبوة وهجمة مسلحة في الموصل عن جرح 12 شخصا بينهم طالب طب· وبينما اعتقلت القوات الأمنية في النجف 9 من أصل 12 شخصا من عصابة بينهم 4 نساء، أعلنت الحكومة العراقية أنها بدأت المرحلة الثانية من دمج ''صحوات'' محافظة ديالى في مؤسساتها·
وقال مصدر في وزارة الداخلية إن شخصين قتلا وأصيب ستة آخرون بجروح بانفجار عبوة ناسفة استهدفت دورية للشرطة قرب ملعب الشعب الدولي وسط بغداد· كما أعلنت الشرطة إصابة 12 شخصا بجروح بانفجار عبوتين ناسفتين في حي الكرادة وسط العاصمة· وفي هجوم آخر أدى انفجار سيارة مفخخة في منطقة ابو دشير جنوب غرب بغداد الى إصابة خمسة أشخاص على الاقل بجروح· كما أصيب أربعة أشخاص بجروح بانفجار عبوة ناسفة بالتزامن مع مرور دورية للشرطة في المحلة 505 خلف محطة وقود المهندسين بشارع فلسطين شرق العاصمة· وفي شارع النضال أصيب أربعة أشخاص بجروح بانفجار عبوة ناسفة·
وفي ساحة عقبة بن نافع وسط بغداد، أصيب ثمانية من موظفي دار طباعة النهرين بجروح بانفجار عبوتين ناسفتين كانتا موضوعتين قرب مبنى الدار على طريق معسكر الرشيد في المنطقة المحصورة بين الساحة ومجمع مشن التجاري· وقال مصدر إن العبوتين انفجرتا في نفس الوقت تقريبا مع بداية الدوام الرسمي أمام البابين الرئيسي والخلفي للدار التابعة للبنك المركزي العراقي·
وفي الموصل بمحافظة نينوى أصابت سيارة ملغومة جنديين عراقيين وأربعة مدنيين عندما انفجرت مستهدفة دورية للجيش العراقي في شمال المدينة· كما أصيب طالب في كلية الطب بعد أن أطلق عليه الرصاص رجل يرتدي معطفا كالعامين بالمجال الطبي· وأصيب خمسة افراد من الجيش العراقي بجروح خطيرة في انفجار عبوة ناسفة استهدفت دوريتهم شمال الموصل في منطقة السادة·
إلى ذلك، أعلنت قيادة شرطة الأنبار أمس مقتل محمد العراك مدير استخباراتها مع اثنين من ضباطها في حادث سير على الطريق السريع خلال توجههم من الرمادي الى الرطبة غرب المحافظة·
وفي النجف، اعتقلت قوات الأمن 9 من أصل 12 شخصا يشكلون عصابة بينهم أربع نساء، نفذ أفرادها عمليات خطف وقتل لأقرباء مسؤولين عراقيين بارزين في مناطق جنوب بغداد· وقال العميد أحمد بوشي معاون مدير شرطة النجف ''اعتقلت قواتنا السبت الماضي تسعة من اصل 12 شخصا يشكلون عصابة بينهم أربع نساء''· وأضاف أن ''المعتقلين ارتكبوا عمليات قتل وخطف وسرقة من خلال قيام النساء العاملات معهم بإغراء الضحايا''، موضحا أن ''قواتنا اعتقلتهم خلال محاولتهم الحصول على فدية مقابل اطلاق سراح أحد المخطوفين في النجف''· وأكد بوشي أن ''المعتلقين اعترفوا بقتل أشخاص بينهم أحد اقارب وزير الداخلية جواد البولاني وآخر من أقرباء محافظ النجف أسعد أبو كلل''·
من جانب اخر أعلن الناطق الرسمي بإسم الحكومة العراقية علي الدباغ أن الحكومة بدأت العمل بالمرحلة الثانية من تحويل أفراد الصحوات اليها والخاصة بمحافظة ديالى· وقال في بيان صدر أمس أن من المتوقع أن يتم تحويل 8 آلاف عنصر من أفراد الصحوات خلال الشهر الجاري وسيتم دفع رواتبهم في نهاية هذا الشهر· وأضاف الدباغ أن الحكومة أكملت بنجاح انضمام أكثر من 51 الف عنصر من أفراد الصحوات إليها في بغداد، حيث تقوم حاليا بدفع رواتبهم بصورة كاملة من قبل الأجهزة الأمنية وبنفس الرواتب التي كانوا يتقاضونها من الجانب الأميركي· وأوضح البيان أنه سيتم توزيع 20% منهم للإجهزة الأمنية وسيتم تحويل الباقي للوزارات والمؤسسات المدنية حسب مؤهلاتهم وخبراتهم حال الانتهاء من توفير قاعدة البيانات التي يتم إعدادها، لتوفير مورد رزق مستقر وعيش كريم لهم كي يسهموا في بناء العراق أسوة بالآخرين· وذكر أن المراحل اللاحقة ستبدأ تباعا لمحافظات الأنبار والموصل وصلاح الدين وبابل، حيث سيتم تطبيق ذات الآلية المتبعة في بغداد لجميع أفراد الصحوات والبالغ عددهم أكثر من 90 ألف عنصر

اقرأ أيضا

الرئاسة الفلسطينية تؤكد ضرورة وقف التصعيد الإسرائيلي في غزة